كوبلر يلتقي الدباشي وتشوركين لبحث الملف الليبي

التقى رئيس البعثة الأممية للدعم في ليبيا، مارتن كوبلر، أمس الجمعة مندوب ليبيا في الأمم المتحدة، إبراهيم الدباشي، إذ وصف كوبلر اللقاء بأنه تضمن «أفكارًا مهمة ونصائح قيمة».

كما التقى كوبلر وفق ما أعلن على حسابه الشخصي بـ«تويتر» المبعوث الروسي لدى الأمم المتحدة، فيتالي تشوركين، إذ أكد كوبلر أن الوحدة الدولية تبقى القوة الإيجابية لمعالجة الأزمة الليبية.وكان كوبلر التقى نائب أمين عام الأمم المتحدة، جان إلياسون، وقادة أمميين، معلقًا على اللقاء بأن «الجميع يقف دعمًا لجهود الأمم المتحدة في ليبيا».

وترعى الأمم المتحدة جهودًا لحل الأزمة السياسية للمضي نحو الاستقرار بليبيا التي تعاني عدة أزمات أهمها انتشار تنظيم «داعش» وملف الهجرة غير الشرعية، في وقت لا يزال حظر التسليح مفروضًا على الجيش الليبي.

وأشار كوبلر في حديث سابق وفقًا لموقع «العربية» إلى أن تقارير مهمة تشير إلى وجود ما بين ألفين وثلاثة آلاف عنصر لتنظيم «داعش» في مدينة سرت، فضلاً عن ألفين آخرين موزعين على مدن ليبية أخرى، مضيفًا أن القوات العسكرية التابعة للمجلس الرئاسي في طرابلس تمكنت قبل أسبوع من القضاء على شبكة خطيرة للتنظيم.