قاسم: عثرنا على جثث 104 مهاجرين على شواطىء زوارة

قال المتحدث باسم البحرية العقيد أيوب قاسم إنهم عثروا على جثث 104 مهاجرين غير شرعيين، -كانوا في طريقهم إلى أوروبا- على شواطئ مدينة زوارة غرب البلاد.

وأضاف قاسم وفقا لـ«فرانس برس» نتوقع ارتفاع هذا الضحايا في وقت أفاد مراسل الوكالة أنهم وجود كثير من النساء والاطفال بين القتلى.

ولم يؤكد قاسم للمصدر ذاته، ما إذا كانت الجثث التي عثر عليها، أمس الخميس، في زوارة تعود إلى أشخاص كانوا يستقلون أحد الزوارق التي غرقت الأسبوع الماضي.

وتابع قاسم: «المهاجرين يحملون عادة جنسيات أفريقية لكن بينهم عربا أيضا، خصوصا من المغرب»، منتقدا المجتمع الدولي الذي «يكتفي بالبكاء على الضحايا وإصدار ارقام» لا أكثر.

والأسبوع الماضي، قضى نحو 700 مهاجر بينهم أربعون طفلا كانوا يحاولون الوصول إلى إيطاليا في ظروف مرعبة في ثلاثة حوادث غرق قُبالة ليبيا، بحسب الأمم المتحدة وشهادات ناجين.

وفي بيان نشر على صفحتها في «فيسبوك» حمّلت بلدية زوارة «كامل المسؤولية لكافة المسؤولين سواء في ليبيا أو المنظمات الدولية عن صمتهم الغريب».

كما انتقدت «التساهل والتراخي من قبل الجهات المسؤولة في الدولة ومن المنظمات الدولية التي لم نلمس منها الا زيارات متكررة ووعود لم نر منها أي تنفيذ وردة فعل حقيقية على أرض الواقع» وخصوصا أن المدينة «تفتقر لكافة الامكانيات لمعالجة مثل هذه الظاهرة».

المزيد من بوابة الوسط