رئيس الحكومة الموقتة يشارك في توديع جثمان المبروك قريرة

قدم رئيس الحكومة الموقتة، عبدالله الثني، ومحمد الفاروق، وزير الحكم المحلي، مساء أمس، واجب العزاء لذوي وزير العدل، المستشار المبروك قريرة، إذ شاركا في توديع الجثمان تمهيدًا لنقله إلى مسقط رأسه في مدينة بني وليد.

وقالت مصادر قريبة من وزير العدل بالحكومة الموقتة، المبروك قريرة، «إن نوبة سكري وعضلة القلب تسببتا في وفاته»، مساء أول من أمس الأربعاء، في مدينة البيضاء.

وأكدت المصادر أن الوزير تعرض لوعكة صحية، مساء الثلاثاء، وعندما اتصلوا به «أكد لهم أنه بخير وربما أُصيب ببرد بسبب التكييف وحالته الصحية جيدة، ونُقل صباح الأربعاء إلى مصحة المميز بمدينة البيضاء بسبب نوبة سكري قبع بها لساعات واستقرت حالته. ثم خرج من المصحة ومن ثم جرى نقله إلى مستشفى الثورة الحكومي في المدينة البيضاء، وتوفي بسبب نوبة سكري وعدم تحمل عضلة القلب».

ونعت الحكومة الليبية الموقتة ومجلس النواب ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج كل على حدا وزير العدل.

المزيد من بوابة الوسط