الناطق باسم الجيش: لن ندخل درنة ونحن معنيون بأمن أهلها

أكد الناطق باسم الجيش الليبي، العقيد أحمد المسماري، أن قوات الجيش الليبي لن تدخل إلى مدينة درنة إلا من أجل قتال المجموعات الإرهابية، وإن الجيش مسؤول عن توفير الأمن لسكان المدينة.

وقال العقيد أحمد المسماري، في مؤتمر صحفي عقده مساء الأربعاء ببنغازي: «لن ندخل درنة إلا لتطهيرها من الإرهابيين ونحن معنيون بأمن أهلها»، مشيرًا إلى أن «القوات الجوية قامت بعدة غارات في درنة لتمهيد دخولنا المدينة من منطقة الساحل».

وأضاف الناطق باسم الجيش الليبي أنه طالب الأهالي في وادي الشواعر بقفل طريق الوادي لمنع تنقل المجموعات الإرهابية.

المزيد من بوابة الوسط