الخيالي يبحث تأمين مركز سبها الطبي

ناقش عميد بلدية سبها، حامد الخيالي، المشاكل والعراقيل الأمنية والتجاوزات داخل مركز سبها الطبي.

وقال الخيالي في اجتماع عُـقد بقاعة المركز، السبت، لـ«بوابة الوسط»، «جرى الاتفاق على ضرورة عودة قوة الأمن المركزي إلى مركز سبها الطبي وتأمينه وحمايته»، مطالبًا مؤسسات المجتمع المدني وأعيان المنطقة بالمساعدة في حماية المركز.

وضم الاجتماع، نائب مدير مركز سبها الطبي، أحمد أبوقلية، وعددًا من مختاري المحلات ومؤسسات المجتمع المدني وأعيان المنطقة.

من جانبه أشار الناطق باسم مركز سبها الطبي، أسامة الوافي، إلى تغيب مديرية أمن سبها عن الاجتماع، مؤكدًا عدم وجود قوة تحمي مركز سبها الطبي من الداخل، بعد انسحاب قوة الأمن المركزي الفترة السابقة، عقب إطلاق نار على أحد عناصرها.

وأوضح الوافي أن القوة الثالثة المكلفة حماية الجنوب تقوم بتأمين البوابة الرئيسية فقط.

يذكر أن مركز سبها تعرض لخروقات أمنية عدة مرات كإطلاق الرصاص داخل أقسامه، خصوصًا قسم الطوارئ والحوادث، مما سبب حالة هلع بين الأطقم الطبية والنزلاء.

ونظمت إدارة المركز والأطقم الطبية عدة وقفات احتجاجية ضد هذه الخروقات، وهددت في بيانات بوقف العمل إذا لم يتوافر الأمن.

وكلفت «القوة الثالثة لتأمين الجنوب» حماية المركز منذ أبريل العام 2014 من قبل ديوان رئاسة الوزراء بالمنطقة الجنوبية في حكومة علي زيدان.