العريبي: أكدنا في بروكسل ضرورة تمرير حكومة الوفاق عبر البرلمان

قال عضو مجلس النواب عيسى العريبي إنه شارك مع نائبي رئيس المجلس الرئاسي علي القطراني وعمر الأسود في مهمة ببروكسل، حيث التقوا مسؤولين أوروبيين من أجل توضيح رؤية أعضاء البرلمان الرافضين لحكومة الوفاق الوطني بشأن الاتفاق السياسي والخروقات التي أقدمت عليها بعض الأطراف.

وأضاف العريبي، في اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط»، أنهم طالبوا بضرورة تمرير الحكومة عبر مجلس النواب، مؤكدين شرعية الدولة المتمثلة به، كما رفضوا أي تدخل أجنبي لفرض الحكومة دون موافقة البرلمان، مطالبين المجتمع الدولي برفع الحظر عن الجيش الليبي ودعمه في الحرب على الإرهاب.

الأسود: لا بديل عن الوفاق والمصالحة في ليبيا، ولكن ضمن احترام بنود كل ما اتفق عليه الليبيون وتمرير كل خطوة وفق الشرعية

ووصف العريبي الزيارة بأنها كانت إيجابية؛ حيث أكدت الأطراف التي تم الاجتماع بهم على عدم التدخل عسكريًا إلا بطلب من الدولة الليبية، كما أثنوا على دور الجيش الليبي في المنطقة الشرقية، خصوصًا دوره في التصدي للإرهاب.

إلى ذلك أكد رئيس المجلس الرئاسي عمر الأسود أنه أبلغ الأطراف التي اجتمع بها في بروكسل رسالة واضحة مفادها بألا بديل عن الوفاق في ليبيا، ولا بديل عن المصالحة، ولكن ضمن احترام بنود كل ما تم الاتفاق عليه بين الليبيين وتمرير كل خطوة وفق الشرعية التي أجمع عليها الليبيون جميعًا.

وأوضح الأسود، في تصريحات إلى «بوابة الوسط» من بروكسل، أنه لا يعارض أي شخص بعينه، ولا يوجه انتقاده أيضًا لأية مدينة دون أخرى، وأن الجميع في نظره يجب أن يرقى إلى مستوى المسؤولية.

وأشار إلى أنه استعرض مع الجهات التي التقاها في بروكسل تطورات المشهد الليبي وثوابته بشكل موضوعي مع الإشارة إلى المعوقات الرئيسة، التي لا تزال تحول دون بلورة التوافق الفعلي الذي يسمح لمؤسسات الدولة «بالانطلاق نحو تخفيف المعاناة عن المواطن ومعالجة المعيشة اليومية للأهالي، التي بلغت درجة مأساوية من التراجع والانهيار».