مقتل قائد ميداني و3 جنود في القوارشة غرب بنغازي

أكد الناطق باسم القوات الخاصة «الصاعقة» العقيد ميلود الزوي، الجمعة، إن الألغام الأرضية حصدت أرواح قائد ميداني وثلاثة جنود خلال المواجهات العنيفة التي شهدها محور القوارشة يوم الأمس الخميس.

وقال الزوي لـ«بوابة الوسط»، اليوم الجمعة، إن القوات الخاصة تخوض معارك عنيفة وشرسة منذ ثلاثة أيام متتالية بمحيط جزيرة دوران مصنع الأنابيب بمنطقة القوارشة، ضد تنظيم «داعش» والتشكيلات المسلحة الموالية له في معارك استخدمت فيها كافة أنواع الأسلحة الثقيلة وشارك بها سلاح جو الليبي.

وأوضح الزوي، أن القوات الخاصة استهداف مواقع وتجمعات لعربات مسلحة تابعة للتنظيم بالمدفعية الثقيلة وتم تكبيدهم خسائر فادحة في الأرواح والعتاد، مؤكداً سيطرتهم على عدة مواقع متقدمة ومنازل ومزارع بمحيط جزيرة دوران مصنع الأنابيب كان التنظيم يستغلها كمراصد ومخازناً للأسلحة والذخائر، بالإضافة إلى مستشفيات ميدانية خلال المعارك، مما يجعل التنظيم محاصر في مصنع الأنابيب وعمارات القوارشة، فضلاً عن حصارهم بالمستشفى الأوربي وشارع الشجر من قبل واحدت الجيش الليبي الأخرى التي تتمركز بهذه المحاور.

وأضاف قائلاً «أن خمسة جنود سقطوا جرحى جراء الاشتباكات المسلحة مع تنظيم (داعش) بمنطقة القوارشة، وأربعة شهداء للواجب قضوا نحبهم جراء انفجار الغام أرضية تركها التنظيم خلفة بعد سيطرة جنودهم عليها بينهم القائد الميداني عريف عمر حسن بوبكر الشهير بـ(عموري) من مدرسة الصاعقة والمظلات، والجندي علي ميلود علي الدرسي من سرية الشرطة والحماية والجنديين المتطوعين من حرس الجمارك سيف الاسلام صالح محمد وأحمد عامر المبروك عيسى التابعين لسرية تحريات القوات الخاصة المقاتلة».وفي السياق ذاتة أعلنت رئاسة الأركان الجوية عن تنفيذ طلعات جوية قتالية مساء الخميس استهدفت فيها مواقع وتجمعات تنظيم «داعش» والتشكيلات المسلحة الموالية له في مدينة بنغازي.

وأكدت رئاسة الأركان الجوية أن طيران السرب العمودي فريق سحاب (mi 35) استهدف مستودع وتمركز بشارع الشجر في منطقة القوارشة، كما استهدف فريق رعد (mi 17) موقعين بالقرب من جزيرة دوران مصنع الأنابيب ومستودع يستخدمه مقاتلي التنظيم لإعداد المفخخات، كما نفذ طيران السرب العمودي الليبي طلعات جوية استهدفت مواقع وتجمعات في محوري الصابري وسوق الحوت.

المزيد من بوابة الوسط