إلغاء معسكر المنتخب الليبي الخارجي قبل ساعات من انطلاق الاستعداد لمواجهتي الغابون وأنغولا

حوار بين الشلماني وكليمنتي. (صفحة المركز الإعلامي لمنتخب ليبيا عبر فيسبوك)

يعقد غدًا الإثنين أول تجمع للمنتخب الوطني الليبي لكرة القدم، وفقًا للقائمة الجديدة التي أعدها الإسباني خافيير كليمنتي المدير الفني لـ«فرسان المتوسط»، بعد إلغاء المعسكر الخارجي في تونس والاكتفاء بإقامة معسكر داخلي.

وسيكون التجمع صباح غد الإثنين بالمعلب الجانبي للمدينة الرياضية بطرابلس، التي دخلت في فترة صيانة، ويهدف التجمع الجديد لمباراتي الغابون وأنغولا، اللتين تأتيان ضمن الجولتين الخامسة والسادسة، من منافسات المجموعة الأفريقية السادسة المؤهلة نحو كأس العالم المقبلة «قطر 2022».

وبحسب الأنباء المتوافرة لـ«بوابة الوسط» فإن مغادرة المنتخب ستكون يوم التاسع من شهر نوفمبر الجاري، على أن تكون مباراة المنتخب الليبي يوم 12 مع المنتخب الغابوني، والعودة في نفس الليلة إلى بنغازي، تمهيدًا لاستقبال منتخب أنغولا بملعب «شهداء بنينا» بمدينة بنغازي في السادس عشر من شهر نوفمبر الجاري، في تمام الساعة الثالثة ظهرًا.

المنتخب الوطني يتواجد حاليًا في المركز الثاني برصيد ست نقاط، خلف المنتخب المصري المتصدر برصيد عشر نقاط، الأقرب لخطف بطاقة التأهل الوحيدة.

المزيد من بوابة الوسط