نشنوش يسجل حدثا نادرا مع منتخب ليبيا لأول مرة منذ 10 أعوام لصالح «الأهلي طرابلس»

محمد نشنوش. (أرشيفية : الإنترنت)

على الرغم من دعوته من قبل الإسبانى خافيير كليمنتي المدير الفني للمنتخب الوطني الليبي الأول لكرة القدم، إلا أن الحارس الدولي محمد نشنوش قدم اعتذارًا عن عدم الانضمام إلى قائمة «فرسان المتوسط» التي ستواجه منتخب الغابون في ليبرفيل في الثاني عشر من شهر نوفمبر الجاري، ثم أنغولا في بنغازي فى السادس عشر من الشهر ذاته.

يأتي هذا في إطار آخر جولتين (الخامسة والسادسة)، ضمن تصفيات المجموعة السادسة الأفريقية المؤهلة نحو كأس العالم المقبلة «قطر 2022»، ليفضِّل نشنوش الاعتذار عن عدم تلبية الدعوة، رغم مساهمته ومشاركته في المباريات السابقة بنفس التصفيات، وكان آخر ظهور له أمام منتخب مصر المتصدر برصيد عشر نقاط، ذهابًا في الإسكندرية، وإيابًا في بنغازي، بينما يأتي منتخب ليبيا وصيفًا برصيد ست نقاط.

كما ظهر نشنوش أمام كل من الغابون وأنغولا، ليفضِّل إفساح الفرصة أمام الحارس البديل الثاني معاذ اللافي أو مراد الوحيشي، ومن ثم التفرغ لمباريات فريقه «الأهلي طرابلس»، الذي ينتظر أن يشارك في الدور الـ32 مكرر من بطولة «الكونفدرالية» الأفريقية أمام فريق «الملعب» المالي.

ويدور لقاء الذهاب الأول في العاصمة المالية باماكو، فيما سيخوض الفريق موقعة الحسم في الأسبوع الأول من شهر ديسمبر المقبل، وكان نشنوش شارك مع فريقه «الأهلي طرابلس» في مواجهتي «حي الوادي نيالا» السوداني ثم مواجهة «بيشارا» التنزاني.

يذكر أن الدولي محمد نشنوش يحرس شباك المنتخب الليبي الأول منذ العام 2012 وحتى الآن، وتوج معه ببطولة الـ«شان» العام 2014 بجنوب أفريقيا، أشهر بطولة لـ«فرسان المتوسط»، ولم يغب إلا في مناسبات قليلة، بسبب الإصابة، حيث حافظ على مكانه كحارس أساسي للمنتخب الوطني الأول على مدى قرابة عشر سنوات متتالية.

المزيد من بوابة الوسط