«فيفا» يحدد مواجهتي «فرسان المتوسط» أمام الغابون وأنغولا

مباراة ليبيا ومصر. (الإنترت)

حدد الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» موعد مباراتي المنتخب الوطني الليبي الأول لكرة القدم، أمام منتخبي الغابون وأنغولا، ضمن الجولتين الخامسة والسادسة الأخيرة في تصفيات المجموعة السادسة الأفريقية المؤهلة نحو كأس العالم المقبلة بقطر، وأعلن «فيفا» يوم الثالث عشر من شهر نوفمبر الجاري موعداً لمواجهة الغابون في ملعب العاصمة ليبرفيل، في الجولة قبل الأخيرة، ثم يختتم مشوار «فرسان المتوسط» بمواجهة أخيرة أمام أنغولا، في السادس عشر من نوفمبر، بملعب «شهداء بنينا» الدولي ببنغازي في تمام الساعة الثالثة ظهراً.

طاقم موريتاني لمواجهة أنغولا
ومن المقرر أن يقود مباراة أنغولا طاقم تحكيم دولي من موريتانيا بقيادة الحكم الدولي بيدا دحان بمساعدة المساعدين الدوليين بيدا حمادين والمساعد الدولي الثاني يوسف محمود، والحكم الدولي أبوعبد العزيز كحكم رابع، فيما سيتولى التونسي حساني بشير مهمة تقيم الحكام، والنيجيري محمد السنوسى مراقباً للمباراة، والمصري زكريا صابر أحمد كمراقب أمني، ودكتور عصام الدناع من ليبيا كمراقب طبي، وينفرد المنتخب المصري بصدارة المجموعة السادسة برصيد عشر نقاط، يليه المنتخب الوطني الليبي برصيد ست نقاط، يليه المنتخب الغابوني ثالثاً برصيد أربع نقاط، ورابعاً يحل المنتخب الأنغولي في آخر لائحة الترتيب برصيد ثلاث نقاط.

محاسبة اتحاد الكرة وكليمنتي
وطالبت أصوات عديدة في الوسط الرياضي الليبي، اتحاد الكرة بالخروج في مؤتمر صحفي والحديث عن أسباب الخسارة أمام نظيره المصري، ذهاباً وإياباً في تصفيات كأس العالم «قطر 2022»، ومن ثم صعوبة المنافسة على بطاقة التأهل الوحيدة عن المجموعة السادسة، واعتبرت هذه الأصوات أن غياب مؤتمر صحفي من اتحاد الكرة والمدرب الإسباني خافيير كليمنتي هو هروب من المسؤولية، ورفع منتخب مصر رصيده إلى عشر نقاط في صدارة المجموعة السادسة من الفوز في ثلاث مباريات والتعادل في لقاء، وابتعد بالصدارة بفارق أربع نقاط عن أقرب منافسيه، المنتخب الليبي صاحب المركز الثاني، ليقترب منتخب «الفراعنة» خطوة كبرى من التأهل لجولة الحسم، حيث إنه يحتاج إلى الفوز في المباراة المقبلة لضمان الصعود.

الأوجلي يدافع.. ويكشف مفاجآت
من جانبه أكد عضو مجلس إدارة الاتحاد الليبي لكرة القدم، عادل الأوجلي، أن اتحاد الكرة وفر كل شيء للمنتخب الوطني الأول قبل مباراة مصر الأخيرة في تصفيات كأس العالم، وقال الأوجلي في تصريحات تلفزيونية لقناة «ليبيا بانوراما»: «كل شيء توفر بحسب إمكانات الاتحاد، أما الأمور الفنية فليست من اختصاص مجلس الإدارة، وعدم التوفيق أمر يحصل دائماً في كرة القدم»، وأضاف الأوجلي أن «كرة القدم مشروع دولة، ونحن نعاني ظروفاً صعبة جداً، وللأسف الحكومة لم تقدم لنا شيئاً، وكل وعود رئيس الحكومة بالدعم لم تنفذ رغم لقائنا معه، ووعدنا بتوفير مقر مناسب للاتحاد الليبي لكرة القدم»، واختتم: «إن كل ما يثار من مشاكل في معسكر تركيا الأخير سندرسه في اجتماع مجلس الإدارة وسيتم دعم المنتخب».

للاطلاع على العدد 311 من جريدة «الوسط» اضغط هنا 

وانتقد المراقب والحكم السابق أحمد عاشور تعاقد الاتحاد الليبي لكرة القدم مع الإسباني خافيير كليمنتي كمدير فني للمنتخب الوطني الأول لكرة القدم للمرة الثانية، واعتبره خطأً كبيراً، وقال عاشور في تصريح خاص إلى جريدة «الوسط»: «كليمنتي لم يدرب أي منتخب أو فريق منذ سنوات، والتعاقد معه إهدار للأموال، ولم نرَ وجهاً واضحاً ومميزاً للمنتخب، خاصة في مباراة مصر ذهاباً وإياباً، ضمن تصفيات كأس العالم».
واختتم عاشور حديثه قائلاً: «يجب إلغاء التعاقد معه فوراً ومحاسبة من تعاقد معه، كما يجب التعاقد مع مدرب متطور وعمره مناسب ومواكب لكرة القدم».

سباق خاص للبرتغالي كيروش
ويسابق البرتغالي كارلوس كيروش، المدير الفني للمنتخب المصري الأول لكرة القدم الزمن، أملاً في تحسين الترتيب العالمي لـ«الفراعنة»، ويحاول استثمار ما تبقى من مباريات رسمية في رفع رصيده، بهدف احتلال المركز الخامس أفريقياً بدلاً من نيجيريا، كون الأخير يسبق الفريق الوطني مباشرة في تصنيف «فيفا»، وتحتل مصر المركز 44 في التصنيف الشهري الأخير للمنتخبات بدلاً من المركز الـ 48، وتحتفظ بالمركز السادس في قائمة المنتخبات الأفريقية، بعد الفوز على ليبيا ذهاباً وإياباً بهدف في الإسكندرية وبثلاثية في بنغازي، وارتفع رصيد مصر من النقاط إلى 1447.5 نقطة، بعد أن كانت 1434 نقطة خلال سبتمبر، ليصبح على بعد قرابة 30 نقطة من نيجيريا المصنفة في المركز الخامس أفريقياً برصيد 1478 نقطة.

موقف المنافسة مع نيجيريا
ويحتاج «الفراعنة» للفوز على كل من أنغولا في الخارج، والغابون بالقاهرة خلال الجولتين الخامسة والسادسة من التصفيات، حيث تقام المباراتان في نوفمبر الجاري، ومن المنتظر أن تصل مصر إلى 1462 نقطة في تصنيف نوفمبر، إذا فازت بالمباراتين، وفي حال فوز نيجيريا بالمباراتين المتبقيتين لها، أمام ليبيريا والرأس الأخضر، في التصفيات حيث سيصبح رصيدها 1491 نقطة، أما فوز نيجيريا بمباراة وخسارتها الأخرى أو حتى تعادلها في المباراتين سيجعل رصيدها 1466 نقطة، ما يجعلها قبل المنتخب الوطني في التصنيف، ويمكن لمصر الدخول ضمن الخمسة الكبار بدلاً من نيجيريا في حال خسارة الأخيرة في المباراتين، حيث سيصبح رصيدها 1441 نقطة، أو أن تخسر نيجيريا في مباراة وتتعادل في الأخرى، وعندئذٍ تصل إلى 1453 نقطة، مما سيجعلها خلف مصر، شريطة فوز مصر بمباراتيها في التصفيات ليرتفع رصيدها عند 1662 نقطة.

للاطلاع على العدد 311 من جريدة «الوسط» اضغط هنا 

وحدد الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» الساعة التاسعة مساءً بتوقيت القاهرة يوم 12 نوفمبر، موعداً لمباراة أنغولا مع مصر، بينما تستضيف مصر الغابون في الختام في الثالثة عصر يوم 16 نوفمبر، وقرر «فيفا» عمل قرعة المرحلة النهائية من تصفيات كأس العالم في 18 ديسمبر المقبل، وسيتم تصنيف المنتخبات في أفريقيا، وفقاً لتصنيف «فيفا» عن شهر ديسمبر، الذي يصدر منتصف الشهر.

مدرب فرسان المتوسط كليمنتي. (الإترنت)

المزيد من بوابة الوسط