أول تعليق من النائلي بعد توديعه أولمبياد «طوكيو 2020»

بطل الجودو الليبي علي النائلي. (إنترنت)

وجه بطل الجودو الليبي، علي عمر النائلي، رسالة إلى جماهيره، بعد خروجه من دورة الألعاب الأولمبية المقامة في طوكيو 2020.

وخرج النائلي من المنافسات مبكرًا بعد خسارة كبيرة على يد البطل الروماني سيمونيسكو في منافسات الجودو، وزن زائد 100 كلغم بنتيجة عشر نقاط دون ردٍّ.

وكتب النائلي على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: «الحمد لله على كل حال، اليوم كان شرف لي أن نمثل بلادي في الأولمبياد، وللأسف الشديد خسرت أمام خصمي من دولة رومانيا».

وأضاف: «درت جهدي وحاولت أن نعلي راية بلادي أكثر وأكثر، ولكن لم أستطع، هذا الشيء لم ولن يحبطني؛ بل هي بداية النجاح».

وتابع: «منشوري هذا، أحب أن أشكر كل من قال كلمة طيبة ودعا لي بالفوز من عائلتي وأصحابي وجيراني وأساتذتي وكل من يعرفني حتى بالاسم فقط، شكرًا لدعمكم، وإن شاء الله القادم أفضل بإذن الله».

المزيد من بوابة الوسط