تأكيدا لانفراد «بوابة الوسط»: الرقابة الإدارية توقف رئيس البعثة الليبية في طوكيو

علي صابر. (صورة مثبتة من الفيديو)

تأكيدًا لانفراد «بوابة الوسط» بخبر إيقاف أحد قيادات اللجنة الأولمبية الليبية الصادر عن الرقابة الإدارية على خلفية شكاوى متبادلة بين عدة قيادات أولمبية.

تحصّلت «بوابة الوسط» على صورة من قرار الإيقاف الصادر عن رئيس الرقابة الإدارية بحق النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة اللجنة الأولمبية علي صابر، الذي تولى مهمة رئيس اللجنة المكلف عدة مرات.

يأتي هذا بعد مثول صابر عدة مرات في الرقابة ورفضه أخيرًا التعامل معها رغم كونها سلطة تشريعية عليا في الدولة وتملك صلاحيات الإيقاف والتحقيق فى أي فساد مالي أو إدراي أو اختراق للوائح، ويتوقع أن يكون للقرار تداعيات كبيرة.

الجدير بالذكر أن «الأولمبية الليبية» كلفت علي صابر رئاسة وفد ليبيا لدورة طوكيو الأولمبية، الأسبوع المقبل، الأمر الذي يزيد الأمور تأزما.

وكانت «بوابة الوسط»، نشرت، صباح الأربعاء، خبرًا يفيد بإيقاف الرقابة الإدارية أحد قيادات اللجنة الأولمبية الليبية، على خلفية رسالة سبق أن وجهها للعاملين في اللجنة الأولمبية، يطالب فيها بعدم التعامل مع جهاز الرقابة الإدارية، وهي سلطة تشريعية وقانونية عليا في الدولة الليبية، ولها صلاحيات قانونية.

وتشهد اللجنة الأولمبية الليبية خلافات عميقة بين عدد من أعضائها، بعد إسقاط النائب الأول محسن السباعي، وعضو مجلس الإدارة عادل قريش، وبعد صدور قرار قضائي، مُنعت اللجنة الأولمبية الليبية بموجبه من عقد جمعيتها العمومية، أمس الثلاثاء، في سابقة لم تحدث من قبل.

وتلقت الرقابة الإدارية عدة شكاوى في بعض قيادات اللجنة الأولمبية، على خلفية الصراع المحتدم بين رئيس اللجنة «الأولمبية الليبية» جمال الزروق والنائب الثاني علي صابر من جانب، وبين النائب الأول محسن السباعي ورئيس اتحاد الرماية عادل قريش من جانب آخر.

خطاب إيقاف رئيس البعثة الليبية في طوكيو

المزيد من بوابة الوسط