منتخب تونس يصل بنغازي الأربعاء.. وسط استعدادات مكثفة

جانب من الاجتماعات التحضيرية لمباراة ليبيا وتونس (صفحة الاتحاد الليبي عبر فيسبوك)

يشهد ملعب شهداء بنينا ببنغازي بعد غد الخميس ديربي شمال أفريقيا في لقاء لا يقبل القسمة على اثنين بالنسبة لمنتخب ليبيا، عندما يستضيف منتخب تونس متمسكا بخيوط الأمل نحو التأهل إلى نهائيات أمم أفريقيا بالكاميرون 2022.

منتخب تونس في صدارة المجموعة العاشرة برصيد عشر نقاط بينما منتخب ليبيا في ذيل الترتيب برصيد ثلاث نقاط، وتتبقى له مواجهة أمام تنزانيا في الجولة السادسة والأخيرة من التصفيات القارية.

ليبيا في حاجة إلى الفوز على تونس وتنزانيا أملا في تعثر المنتخب الغيني صاحب المركز الثاني برصيد ست نقاط، بينما تأتي تنزانيا في المركز الثالث برصيد أربع نقاط.

ملعب شهداء بنينا بمدينة بنغازي يشهد تكاتف الجهود من قبل كل مسؤولي الدولة الليبية من أجل تلبية شروط الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف»، التي اعتبرها البعض مجحفة من أجل رفع الحظر، والجميع كان في الموعد حتى النقل المرئي للمباراة سيكون بتقنية «إتش دي» بحسب طلب شركة «بي إن سبورتس»، حيث وصلت إلى مدينة بنغازي بعد 30 ساعة عن طريق البر من طرابلس إلى بنغازي سيارة النقل الخاصة بقناة ليبيا الرياضية والأطقم الفنية لنقل وإنتاج المباراة بالتقنية المطلوبة.

من جانبه التقى رئيس اتحاد الكرة عبدالحكيم الشلماني اللجنة المشرفة على مباراة المنتخب الوطني ونظيره التونسي، حيث تناول الاجتماع آخر الترتيبات والاستعدادات لإنجاح الحدث الدولي الكبير الذي ستستضيفه مدينة بنغازي الخميس، من أجل إظهار العرس الكروي بالصورة التي تليق بقيمته.

كما التقى الشلماني وفد المنتخب التونسي لكرة القدم الذي وصل بنغازي قبل الفريق الضيف، حيث أكد رئيس الاتحاد الليبي لكرة القدم جاهزية مقر إقامة بعثة المنتخب التونسي وتوفير كل سبل وظروف الراحة أمامهم منذ وصول البعثة إلى مدينة بنغازي ظهر غد الأربعاء وحتى مغادرة البعثة عقب نهاية المباراة مباشرة‏.

وقام الشلماني أيضا بجولة تفقدية لملعب شهداء بنينا، كما اجتمع مع اللجنة المشرفة على المباراة للوقوف على آخر الترتيبات والاستعدادات، وقد قام المراقب الأمني للمباراة والمكلف من «كاف» المصري محمد إبراهيم بزيارة عمل تفقدية لملعب شهداء بنينا، رفقة الأمين العام المساعد للاتحاد الليبي لكرة القدم محمد قريميدة، والأمين العام ناصر الصويعي ومندوب مديرية الأمن وإدارة الملعب.

تجول الوفد في أرجاء الملعب واطلع على سير التجهيزات ومسار الإجراءات الأمنية والتنظيمية للمباراة، وتخلل الزيارة لقاء جانبي بين محمد إبراهيم والدكتور عصام الدناع المراقب الطبي المكلف من «كاف» للمباراة، الذي قام بجولة تخطيطية رفقة مسؤول خدمات الهلال الأحمر الليبي في بنغازي محمد بن زبلح، ومسؤول الطوارئ بالهلال الأحمر ناصر الشيخي للإشراف على تنفيذ خارطة برنامج الأمن والسلامة الصحية والإجراءات الطبية أثناء المباراة.

أما من الجانب الفني للمباراة فقد وصل أغلب المحترفين إلى مدينة بنغازي آخرهم حمدو الهوني وأحمد المقصي ومحمد صولة والمعتصم الصبو، وسيصل اليوم الثلاثاء باقي المحترفين سند الورفلي من الرجاء البيضاوي ومؤيد اللافي من الوداد البيضاوي والمعتصم المصراتي من براغا البرتغالي.

المنتخب التونسي سيصل غدا الأربعاء على متن طائرة خاصة، ويغادر الخميس عقب المباراة. وتقام المباراة في تمام الساعة التاسعة بتوقيت ليبيا بملعب شهداء بنينا.

المزيد من بوابة الوسط