تأجيل جديد لانطلاق الدوري الليبي الممتاز للموسم الجديد 2020-2021

مباراة سابقة بين الاتحاد والأهلي طرابلس في الدوري، (أرشيفية: الإنترنت)

شهد الدوري الليبي الممتاز لكرة القدم للموسم الجديد «2020-2021»، تأجيلا جديدا، بعدما أعلن رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد الليبي لكرة القدم، حسين البوسيفي، أن الدوري الممتاز للموسم الجديد، سينطلق في يوم الـ15 من شهر يناير المقبل، بعدما كان حدد رئيس الاتحاد الليبي لكرة القدم، عبدالحكيم الشلماني، أن بطولة الدوري ستنطلق في الثامن من يناير المقبل.

سبق وأكد الشلماني أنه سيتم تشكيل اللجان الفنية استعدادا لانطلاق الدوري بعد إعطاء الإذن من اللجنة العليا الطبية لجائحة فيروس «كورونا»، وأن لجان الاتحاد الليبي لكرة القدم جاهزة لانطلاق الدوري في أي لحظة، حيث قال الشلماني: «هناك مقترحان للدوري الليبي، ربما يكون من مجموعتين أو أربع مجموعات، وسينتهي الدوري في شهر يوليو 2021، وبداية أو نهاية شهر ديسمبر الجاري ستكون موعدا لانطلاقة الموسم الجديد، على حسب انتهاء عمل لجنة اعتماد الملاعب المشكلة بهذا الخصوص، واعتماد الملاعب التي ستقام عليها المسابقة».

وقال البوسيفي في تصريحات لبرنامج «في التسعين» على قناة «الوسط»، إن قرعة الدوري الممتاز ستقام خلال الأسبوع المقبل، موضحًا أن الدوري الممتاز للموسم الجديد سيكون بنظام المجموعتين، واحدة بالمنطقة الغربية، وأخرى بالمنطقة الشرقية.
وأشار البوسيفي في تصريحاته إلى أن الدوري سيكون بمشاركة 24 فريقا، يتم تقسيمها إلى مجموعتين حسب نظام المسابقة السابق، مؤكدا أن النية تتجه لتنظيم مسابقة الكأس بعد تأكيد مشاركة الأندية الراغبة في مدة لا تتجاوز الشهر، اعتبارا من السبت الماضي.

اضغط هنا للاطلاع على العدد 266 من جريدة «الوسط»

وأضاف رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد الليبي لكرة القدم أن مباراة السوبر لن تلعب قبل انطلاق الدوري الممتاز، وأن الأقرب لإقامتها سيكون بين الذهاب والإياب، مختتما تصريحاته على قناة «الوسط» أن انطلاق دوري الدرجة الأولى ينطلق في الأسبوع الأول من فبراير من العام الجديد 2021.

وكانت تقارير صحفية كشفت في وقت سابق أن الاتحاد الليبي لكرة القدم، برئاسة عبدالحكيم الشلماني، استقر على موعد إقامة مباراة السوبر بين النصر بطل الدوري والاتحاد بطل الكأس، حيث قالت التقارير وفقًا لـ«ليبيا 24»، إن الاتحاد الليبي حدد العاشر من شهر يناير المقبل، موعدا لإقامة السوبر، على أرضية ملعب بنينا الدولي.

ودفعت أندية الدوري الممتاز الليبي لكرة القدم عجلة المباريات الودية للدوران بقوة في الأيام الأخيرة، أملا في تنفيذ اتحاد الكرة برئاسة عبدالحكيم الشلماني وعده بإطلاق الموسم الجديد 2020-2021، حيث جرت مباريات ودية جمعت فرق الدوري الممتاز وبعض فرق الدرجة الأولى، وذلك استعدادا للدوري الجديد المزمع انطلاقه في الخامس عشر من شهر يناير المقبل، ففي مصراتة التقى السويحلي وديا مع فريق أبوسليم، وانتهت بفوز السويحلي بثنائية نظيفة تناوب على تسجيلها فائز سعد وإبراهيم محمد.
وفي مدينة بنغازي أمطر فريق الهلال نظيره الأنوار بسداسية مقابل هدف، جاءت الأهداف الستة عن طريق عبدالسلام الفيتوري وفيصل البدري وأسامة الشريف ومحمد اشكربة وعصام الفرجاني وهويدي زقلام، وفي طرابلس وبالتحديد في ملعب نادي الظهرة التقى وديا فريق الوحدة مع فريق الظهرة، وانتهت المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لهدف.

اضغط هنا للاطلاع على العدد 266 من جريدة «الوسط»

وجاء تحرك الاتحاد الليبي والمهتمين بالوسط الرياضي، بشأن النية في إقامة وانطلاق الموسم الكروي الجديد، بعدما بادر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» بوجود الأندية الليبية في المسابقات الأفريقية للموسم الجديد، بدلا من استبعادها، لتجاوز المدة المسموح بها لغياب المسابقات المحلية، حث تم الدفع بأربعة أندية في الموسم الجديد، اثنين في دوري الأبطال النصر والأهلي بنغازي، ومثلهما في الكونفدرالية الأهلي طرابلس والاتحاد، لذا جاءت المساعي لوضع حد لحالة الركود الذي ساد المشهد طوال الفترة الماضية، لتتحرك المياه الراكدة وتنتعش الأجواء ويعود الحديث عن الصيغة والكيفية المناسبة التي ستكون عليها النسخة الكروية في الموسم الجديد، حيث لاقت هذه الرغبة وقوبلت بشيء من الارتياح من الوسط الرياضي في ليبيا، خصوصا بعد حالة الهدوء والانفراجة التي حدثت أخيرا، ومن بينها توقف الحرب والتعايش مع جائحة فيروس «كورونا» في العالم، وانطلاق واستئناف أغلب البطولات العربية والأوروبية التي كانت متوقفة بصورة موقتة.

الدوري الليبي لكرة القدم العريق الذي انطلقت طبعته ونسخته الكروية الأولى قبل أكثر من نصف قرن، وتحديدا في الموسم الرياضي 63-64 لم يعرف الاستقرار ولم يهدأ له بال ولا حال طوال تاريخه، ورحلته الطويلة الشاقة، فعرف تقلبات وعثرات عديدة، كما شهد مواسم مثيرة وفترات ذهبية زاهية وأخرى عجافا، توقف خلالها الموسم الكروي وتعثر عدة مرات وتوقف عند منتصف المشوار، وتعرض للتوقف والإلغاء في منتصف الطريق، كان آخرها الموسم الماضي، الذي توقف على مشارف وأعتاب انتهاء مرحلة الذهاب.

المزيد من بوابة الوسط