الأهلي بنغازي على أعتاب المواجهة الخامسة أمام الترجي التونسي

فريق الأهلي بنغازي خلال أحد تدريباته، (أرشيفية: الإنترنت)

تأهل فريق الأهلي بنغازي إلى الدور الثاني من منافسات دوري أبطال أفريقيا دون مشقة وعناء، ودون مواجهة فريق ميكيلي الإثيوبي، الذي أعلن انسحابه ليفسح المجال أمام ممثل الكرة الليبية للعبور إلى الدور الثاني، الذي سيواجه فيه الترجي التونسي في خامس مواجهة رسمية، وفي حوار يتجدد بين الفريقين بعد مضي قرابة ست سنوات مرت على آخر مواجهة جمعت الفريقين في دور المجموعات لدوري أبطال أفريقيا، حيث تبادل الفريقان الانتصار فيما بينهما.

قبل نحو خمسين عاما انطلقت رحلة مشاركات فريق الأهلي بنغازي في ملاعب ومسابقات الأندية الأفريقية، وتحديدا في شهر مارس من العام 1971، وأوقعت القرعة فريق الأهلي بنغازي في ظهوره الأفريقي الأول في مواجهة بطل تونس فريق الترجي، حيث شهد الملعب الأولمبي بالمنزه أول مواجهة كروية رسمية جمعت بطل ليبيا وبطل تونس، وقدم فريق الأهلي بنغازي واحدة من أفضل مبارياته، ونجح في فرض نتيجة التعادل السلبي على مستضيفه الترجي في مباراة الذهاب الأولى بالملعب الأولمبي بالمنزه.

للاطلاع على العدد 263 من جريدة الوسط انقر هنا

وفي مباراة الإياب التي جرت بملعب بنغازي فاجأ فريق الترجي الأهلي بهدف أحرزه هدافه عبدالجبار ماشوش حسم به نتيجة المباراة وبطاقة الترشح للدور الثاني لصالحه، وضمت وقتها تشكيلة الأهلي بنغازي بقيادة مدربه المصري، محمد عبده صالح الوحش، أبرز نجوم الكرة الليبية، أمثال قائد الفريق أحمد بن صويد وحارس المرمى العملاق علي أبوعود، والخطيطي ومفتاح بن حامد وعبدالجليل الحشاني والفزاني والتهامي وعزالدين الترهوني، فيما ضمت تشكيلة فريق الترجي أبرز نجوم الكرة التونسية، أمثال بن مراد ومختار القابسي وعبدالجبار ماشوش، الذي تولى مهمة تدريب فريق الأهلي بنغازي لفترة قصيرة خلال أواخر التسعينات. وفي العام 2014 تجدد الحوار بين ممثلي الكرة الليبية والتونسية بعد مضي 45 عاما مرت على أول وآخر لقاء، حيث جمع الحوار الفريقين في دور المجموعات لدوري أبطال أفريقيا العام 2014، حيث نجح فريق الأهلي في رد اعتباره وتحقيق الانتصار الأول له على حساب الترجي في عقر الدار بثلاثة أهداف لهدفين، أحرز ثلاثية الأهلي كل من المحترف الزيمبابوي سادومبا وفرج عبدالحفيظ والمحترف موزيس، فيما تفوق الترجي في لقاء الإياب برادس بهدف لاعبه سيف الجربي، وقاد فريق الأهلي بنغازي في هذه المشاركة الأفريقية الناجحة المدرب المصري طارق العشري.

للاطلاع على العدد 263 من جريدة الوسط انقر هنا

وتعد المواجهة المرتقبة التي ستجمع فريق الأهلي بنغازي مع فريق الترجي التونسي خامس مواجهة رسمية على صعيد منافسات بطولة الأندية الأفريقية، حيث تفوق الترجي في مباراتين وفاز الأهلي بنغازي في مباراة واحدة، بينما سجلت نتيجة التعادل السلبية في مناسبة واحدة. كان فريق «الأهلي بنغازي» سيقص شريط الافتتاح بمواجهة فريق «ميكيل كينيما» الإثيوبي السبت الماضي بملعب بتروسبورت بالقاهرة، في لقاء الذهاب الأول بدوري الأبطال، لتكون المباراة الأولى الدولية الرسمية للفريق تحت قيادة المدرب الصربي الجديد ديغان أرسوف. وكان «الأهلي بنغازي» بدأ تحضيراته لهذا الموعد الأفريقي المرتقب منذ أكثر من أسبوعين بإقامته معسكرا تدريبيا بالقاهرة خاض خلاله الفريق مباراتين وديتين.

المزيد من بوابة الوسط