شخصيات رياضية ليبية تحذر من جائحة «كورونا»

حذرت شخصيات رياضية ليبية من خطورة وضع وباء «كورونا» في ليبيا حاليًا، ودعت لعدم الاستهانة به واعتباره خطرًا داهمًا يجب الاحتياط منه.

عضو مجلس إدارة الاتحاد الليبي لكرة القدم ولاعب «الصقور» و«المدينة» السابق الصافي أبوبكر اعتذر في صفحته الشخصية على «فيسبوك» عن عدم قدرته على التواصل في تقديم واجب العزاء لأي متوفى في الوقت الحالي، مؤكدًا أنه يحترم التعليمات ويفضل البقاء أطول وقت بالبيت.

مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم المصغرة، علي الرياني، حذر في صفحته الشخصية على «فيسبوك» من الاستهتار بالوباء وقد تزيد الحالات بسبب عدم المبالاة من عامة الشعب ودق ناقوس الخطر.

الإعلامي الرياضي محمد بن تاهية، قال في تصريح خاص إلى «بوابة الوسط»: «إن الإعلام مطالب بتحويل القضية إلى قضية رأي عام قوي، والتحذير الدائم من خطورة المرض»، مؤكدًا وجود اهتمام إعلامى يذكر فيشكر، ولكنه طالب بمزيد الإعلام لأنه سلاح قوي في مواجهة الجائحة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط