الحكم محمد الهوني ينجح في قهر فيروس كورونا

فيروس «كورونا» يضرب الحكم الليبي محمد الهوني. (إنترنت)

أعلن الليبي محمد الهوني، حكم كرة القدم، شفاءه من فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ومغادرته مستشفى الهواري في مدينة بنغازي.

وقال الهوني في تصريحات صحفية إنه بصحة جيدة وبات خارج المستشفى، وسيعود قريبا لملاعب كرة القدم، كما قدم الشكر لكافة الأطقم الطبية التي أشرفت على رعايته، وفقًا لـ«كورة».

كان الهوني أصيب بالفيروس في السابع من يوليو الحالي، مما استدعى دخوله مستشفى الهواري العام لتلقي الرعاية الصحية، وأجرى الحكم الليبي اختبارات فيروس كورونا، وبعد خضوعه لثلاثة اختبارات جاءت النتيجة سلبية، وأكدت شفاءه من الفيروس.

ويعد الهوني صاحب الـ31 عاما من الحكام الشباب، وشارك في تحكيم عدد من المباريات في مسابقات الفئات السنية المختلفة ودوري الدرجة الثانية.

المزيد من بوابة الوسط