الشلماني يظهر في أخطر قضايا الكرة المصرية (فيديو)

عبدالحكيم الشلماني (أرشيفية : الإنترنت)

أدلى رئيس اتحاد كرة القدم الليبي عبدالحكيم الشلماني بشهادته في أخطر قضايا الكرة المصرية، التي ظهرت على الساحة في آخر 24 ساعة الماضية، بصفته رئيسا للجنة حكام شمال أفريقيا، معلقا على تصريحات اللاعب والمدرب السابق فاروق جعفر المثيرة للجدل، والتي قد تهدم تاريخ الأندية والمنتخبات الوطنية المختلفة.

وقال الشلماني في تصريحات خاصة إلى برنامج «نمبر وان» على قناة النهار، اليوم السبت «الحكام المصريون والأفارقة لهم اسم كبير ومعروفون بنزاهتهم دائما، وجميع الأندية والمنتخبات الأفريقية فازت ببطولاتها بجدارة، ومصر لم تجامل على مستوى المنتخب أو الفرق من التحكيم، ولم يحدث معي هذا الموضوع الذي قاله فاروق جعفر، لا في مصر ولا أي دولة أخرى».

وأضاف «هذا كلام خطير، ولو حدث سنقول سلام على التحكيم، ولم أتوقع تلك التصريحات من فاروق جعفر».

وقبل ساعات صرح فاروق جعفر بأن الأندية المصرية استفادت من بعض المجاملات في البطولات الأفريقية خلال المباريات التي كانت تقام في مصر، ليشعل جعفر الأجواء، حيث قال أمس الجمعة في تصريحات تلفزيونية عبر قناة نادي الزمالك إن فترة الثمانينات كان الحكام الأفارقة يجاملون الفرق المصرية مثل الأهلي والزمالك والمقاولون والمحلة.

وأضاف جعفر قائلا: «كان الحكم ينزل مصر ويطلب يروح بورسعيد يتسوق، أو النزول في فندق فخم بخلاف الفندق المخصص له، وزيادة البدل المالي الذى سيحصل عليه، ثم يأتي في الاجتماع الفني قبل المباراة، ويعرض علينا احتساب ركلة جزاء أو هدف لصالحنا والعمل على مساعدتنا في تحقيق الفوز».

التصريحات النارية خلال حلوله ضيفا على برنامج «زملكاوي» عبر شاشة قناة الزمالك، قلبت الدنيا رأسا على عقب، وخرج اليوم جميع اللاعبين والمدربين السابقين في مصر للرد على زميلهم واستنكار تصريحاته التي وصفت بالغريبة.