ليبيا على أجندة حديث «كاف» بشأن مستجدات «كورونا»

أكد الأمين العام بالوكالة للاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف»، المغربي عبدالمنعم با، أنه لا توجد أي نية لإلغاء مسابقتي دوري لأبطال وكأس الاتحاد «الكونفدرالية»، بعد أن تم تأجيلهما لأجل غير مسمى، بسبب تفشي فيروس «كورونا» المستجد، حيث قال عبر تصريحات تليفزيونية في مصر أمس الأحد: «نأمل أن تنتهي هذه الأزمة في أقرب وقت حتى تستكمل المسابقات الأفريقية، لا نريد أن نلغي أي مسابقة، لكن سنحاول أن نؤجلها حتى يتم تأمين اللاعبين».

وأضاف «نحن على تواصل مستمر مع منظمة الصحة العالمية، وعندما قررنا تأجيل بطولة أمم أفريقيا للاعبين المحليين التي كانت مقررة في أبريل الجاري بالكاميرون، كنا على تواصل معهم، لذا نتبع كل التعليمات الاحترازية لمكافحة فيروس كورونا، الأمر مبكر لمخطط عودة المسابقات، لكن الموقف هو تأجيل كل المسابقات».

وعن المواعيد المقترحة لاستئناف مواجهات الدور نصف النهائي من مسابقتي دوري الأبطال وكأس الاتحاد، قال با: «نحن محظوظون لأننا على وشك الانتهاء من المسابقتين، ونأمل أن تكون الأزمة قد رحلت مع حلول الصيف، على أن يتم تحديد الموعد الذي سيتم من خلاله استكمال المسابقتين حسب تطور الأمور».

وفي مارس الماضي، قرر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف»، تأجيل بطولة كأس الأمم الأفريقية للمحليين «الشان»، التي كان مقررًا انطلاقها أوائل شهر أبريل الجاري في الكاميرون، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، خلال الفترة بين 4 أبريل وحتى الخامس والعشرين من الشهر ذاته، بمشاركة منتخب ليبيا بطل نسخة 2014، حيث قرر الجهاز الإداري لمنتخب المحليين لكرة القدم، إنهاء المعسكر الاستعدادي بمدينة سوسة التونسية، الذي أُقيم تحت إشراف المدرب التونسي فوزي البنزرتي، ومساعده علي المرجيني والطاقم المصاحب له، والذي استمر لأكثر من 10 أيام، وقتها.

وقال المدير الإداري للمنتخب كمال الترهوني، في تصريح إلى «بوابة الوسط»: «قررنا العودة إلى طرابلس عن طريق البر، وإيقاف المعسكر حفاظًا على صحة الرياضيين والأطقم الفنية وللظروف الصحية المتبعة في تونس» بسبب فيروس كورونا المستجد.

المزيد من بوابة الوسط