الأسود يستعيد ذكريات أول تأهل أفريقي على حساب «الإسماعيلي»

علي الأسود يحرز ركلة جزاء في شباك الإسماعيلي في لقاء الإياب بطرابلس. (إنترنت)

استعاد نجم كرة القدم الليبية، علي الأسود، ذكرياته مع فريقه الأهلي طرابلس، حين قاده في أول ظهور أفريقي له للتأهل لأول مرة على حساب فريق الإسماعيلي المصري بطل أفريقيا، ضمن منافسات بطولة الأندية الأفريقية لكرة القدم العام 1972.

واسترجع نجم الكرة الليبية شريط ذكرياته، وأهدافه الحاسمة وكواليس الفوز والتأهل التاريخي، وأحيا هذه المناسبة السعيدة والتاريخية  في رصيده، وسجله الكروي واحتفل بها عبر صفحته الشخصية التي صادفت يوم السبت الموافق الخامس من أبريل بعد مرور 48 عامًا، وكيف تعامل معها بامتياز مدرب الفريق الراحل محمد الخمسي.

فبعد نجاح فريق الأهلي طرابلس في تحقيق الفوز في لقاء الذهاب الأول من ملعب القاهرة بهدف لصفر أحرزه النجم علي الأسود عاد اللقاء ليتجدد في موقعة الحسم الثانية بطرابلس في الخامس من شهر أبريل العام 1972، وخلال هذه المباراة انتهى الوقت الأصلي بتفوق الإسماعيلي بهدفين لهدف أحرز هدف الأهلي اللاعب سالم النفاتي بينما أحرز هدفي الإسماعيلي كل من علي أبوجريشة وإسماعيل حفني، ليتم اللجوء لركلات الترجيح التي ابتسمت لممثل الكرة الليبية بنتيجة أربعة أهداف مقابل ثلاثة أهداف، حيث أحرز ركلات الأهلي طرابلس الترجيحية كل من حسن النابولي وعبد المجيد حقيق وسالم النفاتي وعلي الأسود الذي زار شباك الإسماعيلي وحارس مرماه الدولي حسن مختار للمرة الثانية تواليًا ليقود فريقه لأول انتصار وتأهل أفريقي في أول ظهور له بملاعب القارة الأفريقية.

مسيرة زاخرة محليًا ودوليًا
نجم وهداف كرة القدم الليبية علي الأسود، بدأت انطلاقته الكروية في سنة 1961 عندما لعب لفريق مدرسة الظهرة الابتدائية تحت إشراف كل من محمد إحسان عزيز وخيري سعد.

وفي العام 1964 التحق بفريق الأشبال بنادي العهد الجديد ويومها توالى على تدريبه المدربون (المهدي السوكني - محمد يحيى - عبدالرحمن الساعاتي).

في موسم 65 / 1966 لعب لفريق الدرجة الثانية ومن المجموعة التي لعبت معه يذكر علي اللص الخيتوني، حكم كرة اليد المعروف، وعبدالباري الشركسي والمدرب - -/ عبدالرحمن الساعاتي.

وفي العام 1970 انضم إلى فريق الأهلي الأول بتشجيع من المدرب محمود الشاوش، وأول مباراة لعبها معه كانت أمام فريق الشرطة في دوري رمضان للعام 1970 وانتهت بتفوق الأهلي 4/صفر ويومها لعب الأسود كجناح أيمن.

وتوج مع فريق الأهلي ببطولات الدوري الليبي في أربع مناسبات خلال مواسم السبعينيات: وبطولة كأس ليبيا في مناسبة واحدة في نسختها الأولى  العام 1976، حين قاد فريقه للفوز في المباراة النهائية على حساب فريق الأخضر بفضل ثنائية النجم علي الأسود.

سجل لفريق الأهلي العديد من الأهداف أجملها الهدف الذي أحرزه في مرمى الهلال السوداني (بطرابلس) في تصفيات كأس أندية أفريقيا أبطال الدوري العام 1974، والذي جاء على أثر لعبة (هات وخذ) بينه وبين اللاعب عبدالباري الشركسي، أيضاً هدفه الشهير في مرمى الإسماعيلي المصري في تصفيات نفس البطولة العام 1972 وسجله إثر لعبة متبادلة مع زميله عبدالباري الشركسي أيضًا.

أجمل المباريات التي لعبها مع الأهلي، كانت أمام فريق المدينة موسم 170- 1971 والتي فاز فيها الأهلي بهدفين لصفر سجلهما أبوغالية وحسن السنوسي، ومع المنتخب الوطني كانت أمام فريق بلغاريا (بصوفيا) وضد منتخب الصومال بطرابلس وفاز منتخبنا بثلاثة أهداف لهدفين، وأمام منتخب زائير العائد من كأس العالم وخسر المنتخب الوطني المباراة بطرابلس بهدفين لصفر، وجميع المباريات جرت العام 1974.

شارك مع فريقه الأهلي في البطولات القارية: بطولة الأندية الأفريقية أبطال الدوري وبطولة الأندية الأفريقية حاملة الكؤوس خلال مواسم السبعينيات، كما شارك مع المنتخب الوطني في عدة تصفيات وبطولات عربية وقارية وعالمية أبرزها: كأس فلسطين الثانية (ليبيا) 1973. وتصفيات الألعاب الأولمبية (مونتريال) كندا 1976. وتصفيات كأس العالم الحادية عشرة (الأرجنتين) 1978.

سجل للمنتخب الليبي 9 أهداف أجملها هدفه في مرمى منتخب الإمارات في دورة كأس فلسطين الثانية التي جرت ببلادنا العام 1973، وعقب اعتزاله الملاعب اتجه إلى مجال التدريب وعمل مدربا بفريقه الأهلي، وضمن جهازه الفني كما قاد فريق الشط للتتويج بأول بطولة على مستوى الكأس العام 1998 وقاده في أول ظهور أفريقي للفريق  في بطولة الاندية الافريقية حيث نجح في إقصاء فريق وداد تلمسان الجزائري في عقر داره  ليسجل الشط تحت قيادته كأول فريق ليبي يقصي فريق جزائري من منافسات الأندية الأفريقية وهو شخصية رياضية متعددة الاهتمامات والمواهب حيث سبق له أن عمل بالاتحاد الليبي لكرة القدم عبر لجان المسابقات ولجنة المنتخبات وهو من نجوم الكرة القلة المهتمين بالتوثيق الرياضي.

المزيد من بوابة الوسط