لاعب مغربي التزم الحجر المنزلي فأصيب بكسر في قدمه

لاعب الفتح الرباطي المغربي أنس باش (أرشيفية : الإنترنت)

تعرض لاعب خط وسط فريق الفتح الرباطي المغربي لكرة القدم، أنس باش، لكسر في القدم، خلال التدريبات الفردية التي يجريها بمنزله، في ظل الحجر الصحي المفروض على جميع اللاعبين حاليا، بسبب انتشار فيروس «كورونا» المستجد حول العالم، الذي تسبب في إيقاف جميع الأنشطة الحياتية.

وقال أنس باش لجريدة «هسبورت» المغربية، أمس السبت، إنه «كان يتدرب بشكل طبيعي أمام منزله، قبل أن يتعرض لالتواء بمشط القدم، خضع بعدها لفحوصات طبية أكدت إصابته بكسر طفيف، سيبعده عن التدريب لمدة شهر تقريبا».

وأضاف: «البعض تحدث عن ضرورة خضوعي لعملية جراحية، لكن هذا غير صحيح، سأضع ضمادة لتثبيت القدم لمدة قصيرة ثم أقوم ببرنامج تأهيلي قبل عودتي لاستئناف التدريبات حسب ما أكد لي الطبيب».

وتعيش المغرب كغيرها من دول العالم المختلفة أجواء فيروس «كورونا» المدمر، الذي أودى بحياة الآلاف في الكرة الأرضية، بعد أن تجاوز عدد المصابين المليون بمراحل، قبل عدة أيام، ليضطر الجميع إلى اللجوء في الحجر المنزلي، مما استلزم إيقاف جميع الدوريات الكروية وجميع الأنشطة الرياضة المختلفة.

وتترقب المغرب ومصر قرار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» فيما يخص موقف إقامة مباراتي الدور نصف النهائي لدوري أبطال أفريقيا هذا الموسم، حيث ينتظر أن يلتقي الأهلي المصري مع الوداد البيضاوي المغربي، وكذلك الزمالك مع الرجاء البيضاوي المغربي أيضا، وسط ترقب لموعد إقامة المواجهات بين ممثلي مصر والمغرب.

المزيد من بوابة الوسط