«النصر» يخشى «غدر» الأندية المغربية في «الكونفدرالية» الأفريقية

جانب من تدريبات النصر، (أرشيفية: الإنترنت)

أسفرت قرعة دور الثمانية ببطولة كأس «الكونفدرالية» الأفريقية، التي أُجريت بالعاصمة المصرية القاهرة، عن صدامين عربيين من أصل أربع مباريات تقام بالدور ربع النهائي للمسابقة القارية، حيث يلتقي «النصر» ممثل الكرة الليبية مع «حسنية أغادير» المغربي (غزالة سوس) في مواجهة عربية قوية، فيما يصطدم «المصري البورسعيدي» بـ«نهضة بركان» المغربي وصيف النسخة الماضية من «الكونفدرالية». ويلعب الفائز من مباراة «زاناكو وبيراميدز»، أمام الفائز من «إنيمبا» و«حوريا»، بينما يلتقي الفائز من مواجهة «المصري» و«نهضة بركان»، المتأهل من مواجهة «النصر» الليبي و«حسنية أغادير»، وسيستقبل فريق «النصر» فى لقاء الذهاب ضيفه ممثل الكرة المغربية في الأول من شهر مارس بالقاهرة، بينما سيقام لقاء العودة بملعب مدينة أغادير المغربية في الثامن من الشهر نفسه.

«حسنية أغادير» ثالث فريق مغربي يواجهه «النصر»
ويعد فريق «حسنية أغادير» ثالث فريق مغربي يواجه فريق «النصر» رسمياً على صعيد المنافسات الأفريقية، حيث تعود أول مواجهة رسمية لفريق «النصر» مع ممثل للكرة المغربية العام 2010، حين نجح فريق «النصر» في إقصاء فريق «الجيش» المغربي ضمن بطولة كأس أندية شمال أفريقيا بعد خسارته في لقاء الذهاب الأول بالرباط، بهدفين لهدف أحرزه اللاعب أنيس زغب، بينما نجح «الفحامة» في الفوز في لقاء الإياب بملعب شهداء بنينا ببنغازي بهدفين لصفر، أحرزهما كل من سعد الزياني وأحمد عبد القادر، ثم تجدد الحوار للمرة الثانية العام 2013 بين فريق «النصر» وفريق «الجيش» المغربي، ضمن منافسات الدور الثاني لبطولة كأس «الكونفدرالية»، حيث أسفر لقاء الذهاب الأول بالرباط عن فوز فريق «الجيش» المغربي بهدف لصفر، بينما أسفر لقاء العودة ببنغازي عن تعادل الفريقين بهدف لهدف، حيث أحرز هدف «النصر» محترفه الكاميروني أتوبونغو ليغادر فريق «النصر» السباق الأفريقي.

اضغط هنا للإطلاع على العدد 221 من جريدة «الوسط»

أما ثالث وآخر مواجهة جمعت فريق «النصر» بممثل للكرة المغربية فكانت هذا الموسم ضمن الدور الثاني لدوري أبطال أفريقيا، حيث التقى فريق «النصر» فريق «الرجاء البيضاوي»، حيث أسفر لقاء الذهاب بالقاهرة عن فوز فريق «الرجاء البيضاوي» بثلاثة أهداف لهدف واحد، أحرزه المحترف الكاميروني جونيور، بينما أسفر لقاء العودة بالرباط عن تعادل الفريقين بهدف لهدف، حيث أحرز هدف فريق «النصر» محترفه الكاميرونى جونيور في مبارة أهدر خلالها فريق «الفحامة» فرصة الفوز من ركلة جزاء أضاعها اللاعب معتز المهدي.

«أغادير» أقصى فريق «الاتحاد» في مناسبتين
وسبق لفريق «حسنية أغادير» المغربي منافس فريق «النصر» في الدور ربع النهائي لبطولة «الكونفدرالية» هذا الموسم، أن التقى لأول مرة رسمياً فريق «الاتحاد» الليبي العام 2003، في دوري أبطال أفريقيا، وأسفرت نتيجة لقاء الذهاب عن تعادل الفريقين دون أهداف، ثم تكرر التعادل السلبي دون أهداف في لقاء الإياب ليحسم فريق «حسنية أغادير» بطاقة الترشح لصالحه بركلات الترجيح، فيما كانت آخر مواجهة رسمية جمعت فريق «حسنية أغادير» بفريق ليبي خلال هذا الموسم حين التقى ممثل الكرة المغربية للمرة الثانية في تاريخه فريق «الاتحاد» ضمن منافسات الدور الأول لبطولة «الكونفدرالية»، حيث أسفر لقاء الذهاب الذي جرى بتونس عن تعادل الفريقين بهدف لهدف، وأحرز هدف «الاتحاد» مدافعه المعتصم صبو، بينما انتهى لقاء العودة بالمغرب بالتعادل السلبي دون أهداف ليتأهل فريق «حسنية أغادير» للدور الثاني ويواصل مسيرته الأفريقية الناجحة هذا الموسم حتى وصل للدور ربع النهائي الذي سيواجه فيه ثاني ممثل للكرة الليبية وهو فريق «النصر».

اضغط هنا للإطلاع على العدد 221 من جريدة «الوسط»

ترتيب متأخر في البطولة المغربية
يحتل فريق «حسنية أغادير» المغربي الترتيب الثالث عشر على مستوى البطولة المغربية لكرة القدم، حيث خاض الفريق أربع عشرة مباراة، تفوق في أربع مباريات وتعادل في ثلاث مباريات، وخسر نتائج سبع مباريات وله من الأهداف خمسة عشر هدفاً، واستقبل في شباكه تسعة عشر هدفاً، وعلى الواجهة الأفريقية ضمن بطولة «الكونفدرالية» وصل الفريق الموسم الماضي إلى الدور ربع النهائي الذي غادره أمام «الزمالك» المصري حامل اللقب، وهي المرة الثانية توالياً التي يصل فيه لهذا الدور بعد أن تصدر مجموعته الرابعة التي ضمت كلاً من فرق «إنيمبا» النيجيري، و«بارادو» الجزائري، و«سان بيدرو» الإيفواري، حيث خاض الفريق ست مباريات سجل الفوز في ثلاث مباريات وتعادل في مباراتين وخسر نتيجة مباراة واحدة، وجمع من النقاط إحدى عشرة نقطة، وقاد فريق «حسنية أغادير» خلال المرحلة الماضية على الواجهتين المحلية والأفريقية المدرب المخضرم محمد فاخر الذي تمت إقالته بعد النتائج السلبية على مستوى البطولة المغربية رغم نجاحه على الواجهة الأفريقية، وتسلم تدريب الفريق بصورة موقتة لاعب الفريق السابق مصطفى أوشريف.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط