الثنائي الليبي ضمن قائمة الرفاع البحريني للاستحقاق الآسيوي

صالح الطاهر ومحمد صولة في لقطة جماعية (أرشيفية : إنترنت)

كشف المشرف العام للفريق الأول لكرة القدم بنادي الرفاع البحريني، أحمد الكعبي، عن قيد الثنائي الليبي محمد صولة والوافد الجديد صالح الطاهر، ضمن الاستحقاق الآسيوي ٢٠٢٠ المتمثل في الدور الملحق لدوري أبطال آسيا، الذي على أثره ستتضح مشاركة الفريق إما في دوري الأبطال وإما في كأس الاتحاد الآسيوي.

وأكد الكعبي، وفقًا للمركز الإعلامي للنادي، أنه تم إنهاء إجراءات رفع القائمة النهائية للفريق للمشاركة في الاستحقاق الآسيوي ٢٠٢٠، التي ضمت ١٢ شخصًا ضمن الجهاز الفني والإداري، وهم أحمد الكعبي مدير الفريق، وعلي عاشور مدرب الفريق، والمساعدان عادل المرزوقي وسيد محمود جلال، ومدرب الحراس علي سعيد، والمعد البدني البرازيلي ريكاردو، ودكتور الفريق السوري عبدالرحمن نورالدين، والمحلل الفني زهير فريدون، والإداري مصباح الكعبي، والمنسق الإعلامي مازن أنور، وعاملا المهمات معروف وموهان.

أما فيما يتعلق باللاعبين فقد ضمت القائمة النهائية ٢٨ لاعبًا، من بينهم ثلاثة حراس مرمى، هم سيد شبر علوي وعبدالكريم فردان وعبدالله فريح، واللاعبون هم: سيد مهدي باقر والنيجيري جيجي والليبي محمد صولة وغانم مسعد وهاشم سيد عيسى وكميل الأسود ومحمد مرهون وفيصل غازي وجاسم نور ومهدي عبدالجبار وسيد رضا عيسى وعلي حرم وعدنان فواز وسلمان جميل وحبيب هارون وصالح عناد وحمد فؤاد وعبدالرحمن عادل وسعود العسم وحمد شمسان ومحمد عبدالقيوم ومحمد السبع وعبدالله ياسر، بالإضافة إلى اللاعبين الليبي صالح الطاهر وأيمن عبدالأمير اللذين تم التعاقد معهما أخيرًا.

وأشاد الكعبي بتعاون الاتحاد البحريني لكرة القدم فيما يخص إجراءات التسجيل، وأوضح بأن الأيام الماضية شهدت تحركات تنسيقية فيما يخص المباراة الافتتاحية للفريق التي ستقام في الهند بمدينة أحمد أباد ضد فريق تشيناي سيتي.

كما أشار أحمد الكعبي إلى أن النادي سيعلن خلال اليومين القادمين عن قائمة اللاعبين الذين سيقع عليهم اختيار المدرب علي عاشور للوجود في الهند وعددهم ٢٠ إلى ٢٢ لاعبا.

المزيد من بوابة الوسط