أول ظهور للمنير في الملاعب الأميركية مرتديا واقي الوجه

المحترف الليبي في صفوف فريق لوس أنجليس الأميركي محمد المنير (فيسبوك)

ظهر المحترف الليبي في صفوف فريق لوس أنجليس الأميركي محمد المنير، قبل نهاية لقاء فريقه، أمس الأحد، أمام نظيره أورلاندو سيتي، النادي السابق للمنير الذي ظهر مرتديا قناع للوجه، بعد فترة من الغياب بسبب الإصابة.

وشارك المنير في لقاء انتهى بنتيجة التعادل الإيجابي بهدفين، حيث شارك المنير بديلا في آخر ربع ساعة من اللقاء وتحديدا في الدقيقة 70، عندما كان لوس أنجليس متأخر بالنتيجة (1-2)، لساهم بخروج الفريق بالتعادل من خارج ملعبه، وفقا لما نقلته صفحة أخبار المحترفين الليبيين عبر «فيسبوك» عن الصفحة الرسمية لنادي لوس أنجليس الأميركي.

وخضع قائد منتخب ليبيا الأول لكرة القدم محمد المنير للمتابعة الدقيقة بإحدى المصحات الأميركية، بعد أن غادر صاحب (27 عاما) الملعب في الوقت المحتسب بدل الضائع، بعد أن تعرض لإصابة بالغة في الوجه إثر التحام فضائي مع السويدي زلاتان إبراهيموفيتش قام فيه الأخير باستعمال مرفقه، في يوليو الماضي.

الظهير الدولي الليبي تعرض لكسر في عظمة الوجه مما استدعي وضعه تحت الرقابة الطبية الصارمة وفق ما أكده مدربه المصري زكي عبدالفتاح مدرب حراس مرمى فريقه الأميركي «لوس أنجليس»، وتعرض المحترف الليبي في الدوري الأميركي إلى إصابة بليغة في الجمجمة بعد تدخل إبراهيموفتيش بالمرفق، مما أدى إلى كسر في الجمجمة أثناء مباراة القمة بين «لوس أنجليس غالاكسي» و«لوس أنجليس» في الدوري الأميركي.

المزيد من بوابة الوسط