الككلي: هناك أدلة حول فساد الكرة في ليبيا ورئيس اتحاد فرعي لا يقرأ ولا يكتب

عضو مجلس إدارة الاتحاد الليبي لكرة القدم السابق، ناجي الككلي (أرشيفية : الإنترنت)

كشف عضو مجلس إدارة الاتحاد الليبي لكرة القدم السابق، ناجي الككلي، أسرارا خطيرة عن واقع كرة القدم الليبية، واتهم شخصيات بالأسماء بأنها وراء الفساد المالي والإداري القائم.

وقال الككلي في تصريحات تلفزيونية إلى قناة «ليبيا روحها الوطن»، الإثنين، «إن الأمين العام الحالي عبدالناصر الصويعى متورط في الفساد وبالأدلة، وإن معسكر المغرب الأخير فيه مصروفات مبالغ فيها، وإن العدد الذي شارك في المعسكر كبير، ووقع إحراج للاتحاد المغربي الذي استضاف المنتخب الليبي من ناحية العدد».

كما كشف الككلي أن أحد أعضاء اتحاد الكرة، وهو رئيس اتحاد فرعي، لا يجيد القراءة والكتابة ويترأس اتحادا فرعيا من عشرين عاما، وأن اتحاد الكرة ما زل يخفي رسالة الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» التي تطالب بانتخاب الرئيس بشكل عاجل منذ أكثر من أربعة أشهر.

وقال الككلي «إن العقد مع شركة الملابس الرياضية فيه فساد، ولماذا الإصرار على نفس الشركة؟ فتصحيح مسار اتحاد الكرة مطلوب، ولابد من انتخاب اتحاد جديد، لأن المجموعة الحالية أفسدت وأساءت للكرة، لذا أتحدى رئيس الاتحاد الحالي عبدالحكيم الشلماني أن يقوم بتغيير مدير المنتخب، لأنه ساهم في وصوله لرئاسة الاتحاد».