الطوير: مدُّ عقود اللاعبين حال إلغاء الدوري.. ولاعب يحصل على 5 ملايين وسط ظروف صعبة

رئيس لجنة قيد اللاعبين بالاتحاد الليبي لكرة القدم، عمر الطوير (فيسبوك)

قال رئيس لجنة القيد بشؤون اللاعبين في الاتحاد الليبي لكرة القدم عمر الطوير عبر مداخلة له في برنامج «ميادين» أمس الجمعة «وفقا لنصوص العقود واللوائح المنظمة لعمل الاتحاد الليبي أنه في حال تم إلغاء الدوري الليبي الممتاز لموسم (2018/2019) وانتهاء عقود اللاعبين في الفترة الحالية سيتم تمديد العقد موسما جديدا مع النادي بشكل إجباري وفي حال استلام أي مبلغ مالي يعتبر من قيمة العقد المضاف إليه عاما جديدا».

وأضاف الطوير «في حال عدم إقامة الدوري الممتاز لموسم (2019/2020) واللاعب عقده سارٍ مع ناديه حتى عام أو أكثر يصبح عقده ملغيا ويصبح اللاعب حرا».

وأكمل الطوير قائلا «عقود أحد الرياضيين المحليين وصلت إلى 5 ملايين ونصف المليون هذا الموسم وأن الثلاثة في المائة التي تنص عليها اللائحة لصالح الاتحاد العام عند إبرام العقود وتسجيل اللاعبين بلغت العام الماضي مليونا وتسعمائة ألف دينار ليبي وأن هذا الموسم لم تسدد الأندية التزاماتها للاتحاد الليبي بسبب تأخر الدوري والمشاكل التي صاحبت انطلاقة الدوري ما عدا ناديين دفعا استحقاقات تسجيل اللاعبين وهما نادي الهلال ونادي خليج سرت فقط».

واختتم الطوير حديثه قائلا «أغلى لاعب في الدوري الليبي يتقاضى 5 مليون دينار في عامين، دون ذكر أسماء، لكن هل يستحق هذا اللاعب في ظل المستوى الذي عليه الدوري الليبي هذا الرقم».

المزيد من بوابة الوسط