بعد الخسارة التاريخية.. العيساوي يستقيل ويتهم ويدلي باعترافات خطيرة

فوزي العيساوي «يمين» مع أبوبكر باني (صفحة اتحاد الكرة)

أكد المدير الفني للمنتخب الوطني، فوزي العيساوي، أنه اتفق مع رئيس اتحاد الكرة، عبدالحكيم الشلماني، على إنهاء علاقته بالمنتخب، بعد الإقصاء من التصفيات المؤهلة إلى كان 2019.

وقال العيساوي في تصريحه لقناة 218»: «عقدي مع الاتحاد ينتهي بعد أربعة أيام، لكن أردت الاستقالة من اليوم تماشيًا مع الظرف السيء الذي مررنا به، وانتهى بالهزيمة أمام جنوب أفريقيا، وعدم التأهل».

وأضاف العيساوي: «أود التأكيد على أن الجميع يجب أن يعلم، أن اتحاد الكرة لم يُقدّم الدعم الحقيقي خلال مشوار التصفيات المؤهلة إلى كأس الأمم الأفريقية، أما على المستوى الميداني، فالجانب البدني كان سبباً في تراجع أداء اللاعبين بالشوط الثاني، ما جعلنا نستقبل هدفين ونحرز هدفًا واحدًا».

واختتم العيساوي تصريحه، بالقول: «أتمنى من القائمين على الكرة الليبية، الاستعانة بمدربين لديهم خبرة في المباريات الأفريقية».

يشار إلى أن المنتخب الوطني خسر أول أمس مباراته أمام جنوب أفريقيا بهدفين مقابل هدف، فيما كان يخوض اللقاء بفرصة الفوز فقط، ليتأهل إلى نهائيات كأس الأمم الأفريقية «مصر 2019».
 

المزيد من بوابة الوسط