اللافي من المستشفى إلى منتخب ليبيا رغم إغماءة الساعات الثلاث

مهاجم المنتخب الليبي مؤيد اللافي (أرشيفية : الإنترنت)

في تصريحات خاصة إلى «بوابة الوسط»، اليوم السبت، قال رياض اللافي شقيق نجم الكرة الليبية مؤيد اللافي ووكيل أعماله: «مؤيد بخير، وسيكون في الموعد مع معسكر المنتخب الوطني الليبي، حيث يستعد للمباراة المصيرية أمام جنوب أفريقيا في ختام التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات الأمم».

وتعرض مهاجم المنتخب الليبي مؤيد اللافي المحترف بصفوف نادي اتحاد العاصمة الجزائري لضربة قوية في الرأس، الخميس، خلال فعاليات مباراة الديربي أمام نادي  المولودية، الأمر الذي أفقده الوعي لمدة ثلاث ساعات، وتم نقله على أثر الضربة إلى المستشفى بين شوطي المباراة التي انتهت بفوز المولودية بنتيجة (2/3).

وقال رياض: «أطمئن جمهور الكرة الليبية على مؤيد فهو بخير، وجاهز لفعاليات المعسكر الذي يسبق المباراة المصيرية والمهمة نحو حلم الصعود والتأهل إلى أمم أفريقيا».

واختتم رياض قائلاً: «تعرض مؤيد في الشوط الأول من المباراة لضربة في الرأس، إثر احتكاك قوي، وبين الشوطين حصل إغماء وتم إسعافه ونقله فورًا إلى المستشفى، لكن الحمد الله، الأمور تمام الآن، حيث يخلد للراحة لمدة 48 ساعة، على أن ينضم بعدها للتدريبات مع المنتخب».

ولفت المحترف الليبي في الملاعب الجزائرية مؤيد اللافي الأنظار بشدة، حيث يسير بخطى ثابتة، ويواصل تألقه، ويحتل فريقه اتحاد العاصمة قمة الدوري الجزائري برصيد 45 نقطة، رغم الخسارة الأخيرة.

ويتسلح «فرسان المتوسط» بعدد من المحترفين الدوليين أمام جنوب أفريقيا، عندما يستضيف «الأولاد» في تونس، يوم 24 مارس الجاري في مباراة مصيرية بمدينة صفاقس، ضمن ختام تصفيات المجموعة الخامسة المؤهلة نحو بطولة الأمم الأفريقية المقبلة بمصر خلال الفترة بين 21 يونيو وحتى 19 يوليو 2019.

المزيد من بوابة الوسط