إسبانيا تطالب بإجراء منافسات رياضية مع الفرق الليبية

الدكتور جمال الزروق «يمين»، ورئيس اللجنة الأولمبية الإسبانية أليخاندرو بلانشو (صفحة اللجنة الأولمبية)

تشهد المرحلة المقبلة إجراء العديد من اللقاءات الرياضية بين ليبيا وإسبانيا، والتواصل بين الاتحادات الرياضية لكلا البلدين، ودعم الكوادر الإدارية والفنية باللجنة الأولمبية الليبية من خلال إقامة الدورات التخصصية بمقر اللجنة الأولمبية الإسبانية.

جاء ذلك في اتفاقية التعاون التي أعلنت اللجنة الأولمبية الليبية عن توقيعها مع اللجنة الأولمبية الإسبانية، وذلك بمقر الأخيرة في مدريد مساء أمس الأربعاء، وفق الصفحة الرسمية للجنة الأولمبية الليبية على «فيسبوك».

حضر توقيع الاتفاقية، رئيس اللجنة الأولمبية الليبية الدكتور جمال الزروق، والنائب الأول محسن السباعي، والأمين العام خالد الزنكولي، ومثَّل اللجنة الأولمبية الإسبانية رئيسها أليخاندرو بلانشو، وفكتوريا كابيزاس الأمين العام.

وتمددت الاتفاقية حتى شملت، تطوير الحركة الأولمبية والحفاظ على مهمة تعزيز السلام والقيم الأخلاقية والأدبية للرياضة، والاتفاق على التواصل والتعاون المشترك وإدانة أي نوع من التمييز العنصري في الرياضة، فضلاً عن تأكيد دعم جميع الجهود الرامية للقضاء على تعاطي المنشطات، من خلال التواصل مع اللجنة الدولية لمكافحة المنشطات، وتدعيم اللجان المحلية لتنفيذ برامجها والاستفادة من الخبرات الإسبانية، وحضورهم لتفعيل برامج الأكاديمية الأولمبية الليبية والمتعلقة بالتنمية والتطوير.