هيئة الشباب والرياضة تحصر مشكلات مؤسسات الجنوب

يواصل فريق هيئة الشباب والرياضة المكلف بالوقوف على احتياجات المؤسسات الرياضية من إصلاحات البنية التحتية، زيارته للأندية والمؤسسات الشبابية في مدن الجنوب للوقوف على الصعوبات التى تواجهها والاطلاع على المشاريع التي تواجه معوقات في اكتمالها.

وأقيمت بقاعة مدينة تمنهنت بسبها، ندوة خصصت لمناقشة الصعوبات والمعوقات التي تعاني منها أندية الجنوب وآلية حلحلتها.

وفى تصريح لرئيس فريق عمل هيئة الشباب والرياضة، عمر سميع، لـ«بوابة الوسط»، قال فيه: «الزيارة ستشمل عددًا من المدن بالجنوب الليبي من بينها تمنهنت ومرزق وسمنو وأوباري ومرزق وتراغن والشاطئ وأوباري». وأضاف سميع: «المنطقة الجنوبية ستشهد قريبًا إنشاء مضامير رياضية لرياضة ألعاب القوى وصيانة عدد من الصالات والملاعب الرياضية».

حضر الندوة، فريق العمل وعديد الشخصيات الرياضية والثقافية والاجتماعية بالجنوب من بينهم رئيس مجلس الرياضه سبها أحمد السني وعضو المجلس البلدي البوانيس أبوبكر صالح وعضو المجلس البلدي سبها صالح عبدالهادي ورئيس اتحاد رياضة الطلاب سبها طارق عبدالله، وعضو المجلس البلدي البوانيس محمد الهادي وعدد من الإعلاميين والأندية والاتحادات الرياضية بالجنوب.

يشار إلى أن فريق العمل سبق له القيام بزيارات مماثلة لمدن الزاوية وصرمان وصبراته والعجيلات وزواره وزلطن والجميل ورقدالين وبدر وتيجي والحوش والحوامد والحرابه ونالوت وكاباو وترهونه وبني وليد وتاورغاء ومصراته وزليتن والخمس ومسلاته.