لقاء مثمر بين وفد أندية المنطقة الشرقية ورئيس اتحاد الكرة والأندية المقاطعة

جانب من اجتماع وفد أندية المنطقة الشرقية (المركز الإعلامي)

كشف رئيس اللجنة المشكلة من أندية المنطقة الشرقية، على أبوفراج، الانتهاء الأحد من سلسلة لقاءات ماراثونية مثمرة أثناء زيارته والوفد المرافق له مدينة طرابلس، والتي التقى خلالها رئيس الاتحاد الليبي لكرة القدم جمال الجعفري وممثلين عن أندية فرق المنطقة الغربية المعارضة والمقاطعة الدوري كلاً على حدة.

وتوجت اللقاءات الإيجابية عن تقريب وجهات النظر وتسوية الخلاف، حيث تم الاتفاق على انطلاق الدوري الليبي عقب مباراة سيشيل يوم 17 نوفمبر الجاري، كما تمت الموافقة على أن أي إسقاط لرئيس الاتحاد العام لن يكون إلا عن طريق انعقاد الجمعية العمومية بعد طلبها والدعوة إليها رسميًا من عدد 41 ناديًا وفقًا للوائح، وهو ما وافق عليه الجعفري.

وثمَّن أبوفراج في تصريحات خاصة إلى «بوابة الوسط»، الإثنين، تفهم الأطراف كافة وتجاوبهم مع الجهود والمساعي الخيرة لوفد أندية المنطقة الشرقية، من أجل تغليب مصلحة الكرة الليبية على المصلحة الشخصية.

جانب من اجتماع وفد أندية المنطقة الشرقية (المركز الإعلامي)

المزيد من بوابة الوسط