الجعفري يفند «مساوئ» عمروش ويرسم الطريق للمريمي

جمال الجعفري «وسط» اثناء المؤتمر الصحفي (اتحاد الكرة)

وجه رئيس الاتحاد الليبي، جمال الجعفري، حزمة من الاتهامات إلى المدير الفني السابق للمنتخب، الجزائري عادل عمروش، واختتمها بالوعيد بمقاضاته عند الاتحاد الدولي لكرة القدم.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده الجعفري، مساء أمس، بين نائبه عبد الحكيم الشلماني وقائد الفريق محمد نشنوش، للردّ على اتهامات المدرب عادل عمروش، الذي ترك معسكر المنتخب في تونس احتجاجًا على اتحاد الكرة، ما ترك انطباعًا سلبيًا لدى جماهير الكرة الليبية، قبل 72 ساعة من مواجهة المنتخب الوطني بمستضيفه النيجيري في تصفيات أفريقيا لمؤهلة لنهائيات كأس الأمم في الكاميرون 2019.

بنود وسلوك
وقال الجعفري: « المدرب الجزائري وقع على عقد قيمته 25 ألف يورو لمدة عام واحد، يتضمن وجود المدرب في ليبيا وإشرافه على المنتخبات الوطنية وتنظيم دورات تأهيل للمدربين».

وأضاف رئيس الاتحاد: «عمروش لم يتواجد في ليبيا إلا في 15 يومًا من أصل 6 أشهر، كما أن المدرب المُلزم بدفع رواتب ومستحقات مساعديه لم يتواجد هو وطاقمه في بيته رغم أنه اختار منزله بنفسه في واحد من أحياء العاصمة طرابلس».

صفحة جديدة
واسترسل الجعفري، بالقول: «أردت فتح صفحة جديدة مع عمروش، لكن الأخير كان قد اتخذ قراره مسبقًا، ولم يكن هذا الموقف الوحيد لعمروش بالنسبة لي، فبسبب تغيّبه الطويل عن ليبيا والذي وضعني في موقف محرج، طلبت منه العودة من جنوب أفريقيا إلى طرابلس، لكن تفاجأنا بسفره إلى دولة أخرى».

وتابع : «المدرب الجزائري لم يكتف بهذا، ففوق تجاوزه لبعض البنود، تسبّب في أزمة بين اتحاد الكرة مع نيجيريا، حيث قال عمروش للجماهير النيجيرية: إننا نعبد الله، وأنتم تعبدون الشعوذة، لذلك في ظل فسخ العقد من قبله فإنه ملزم بدفع قيمة فسخ العقد المقدرة بـ 150 ألف يورو للاتحاد الليبي لكرة القدم».

دعم المريمي
الجعفري تحدث عن ثقته في المنتخب وأجهزته المعاونة، وخص بالذكر، المدرب الجديد، عمر المريمي، الذي طالبه بتحقيق أفضل النتائج التي تحقق هدف التأهل إلى نهائيات بطولة الكان في الكاميرون العام المقبل، معتبرًا أن ذلك لن يتحقق سوى من خلال إيجاد التوليفة الأنسب والتعامل مع كل مباراة بطريقة مختلفة حتى لا يخسر المنتخب جهد اللاعبين ويضيع حلم التأهل الذي يُؤمِن الجعفري بإمكانية تحقيقه.

الشلماني يرد
النائب الأول في اتحاد الكرة عبد الحكيم الشلماني لم يسلم من اتهامات عمروش بشأن مضايقته والتدخل في شؤون المدرب، لكن الشلماني أكّد أنه دعم بنفسه المدرب في أكثر من مناسبة، وأن ثقته في اللاعبين والمدرب الجديد كبيرة، متوقعًا إحراز نتائج مشرفة في المباريات المتبقية.
 

المزيد من بوابة الوسط