بدء الإجراءات القانونية ضد عمروش ونيجيريا تحتج على تصريحاته بـ«السحر»

الجزائري عادل عمروش المدير الفني الراحل عن منتخب ليبيا (أرشيفية : الإنترنت)

أعلن الاتحاد العام الليبي لكرة القدم عبر صفحته الرسمية على «فيسبوك» الأربعاء، بدء التحرك نحو الأجراءات القانونية، واتخاذ كافة المسارات فيما يخص مغادرة الجزائري عادل عمروش المدير الفني للمنتخب الوطني الليبي الأول لكرة القدم معسكر الفريق الوطني المقام بتونس.

وجاء الرحيل المفاجئ من جانب عمروش في توقيت حساس حيث يستعد «فرسان المتوسط» لمقابلة منتخب نيجيريا ضمن التصفيات المؤهلة لبطولة أمم إفريقيا 2019 بالكاميرون.

وأوضح الاتحاد العام أن المدرب الجزائري عادل عمروش لم يلتزم ببنود التعاقد معه ومنها إخلاله بجلب مساعديه الجزائريين لمعسكر تونس وعلى نفقته حسب العقد المبرم معه بالإضافة إلى عدم التزامه بالتواجد في ليبيا حسب الاتفاق وغيابه المتكرر دون أي مبررات تذكر.

كان عمروش قد أدلى بتصريحات تسببت في احتجاج الاتحاد النيجيري لكرة القدم حيث قال خلال المؤتمر الصحفي عقب المباراة الأخيرة بالتصفيات أمام جنوب إفريقيا أن النيجيريين يتعاملون بـ«الجوجو والسحر» على حد تعبيره وهو ما صاحبه استياء كبير من الاتحاد النيجيري لكرة القدم الذي احتج رسميا على هذه التصريحات.
 
من جهة اخرى منحت إدارة المنتخبات الوطنية كامل ثقتها في المدرب الوطني عمر المريمي للتصدي لمهمة قيادة المنتخب الأول في التصفيات المؤهلة لبطولة أمم إفريقيا 2019 بالكاميرون وذلك بعد رحيل عمروش.