لجنة المصالحة الرياضية والمساعي الحميدة تباشر أعمالها ولقاءاتها

اللواء هاشم أبورقعة حكم الكرة والرياضي السابق (المركز الإعلامي)

باشرت لجنة المصالحة الرياضية والمساعي الحميدة خلال الأيام الماضية أعمالها، وبدأت في عقد سلسلة من اللقاءات والاجتماعات مع عدد من أندية الدوري الليبي الممتاز لكرة القدم، بهدف تقريب وجهات النظر ورأب الصدع وتنقية الأجواء من أجل موسم كروي خالٍ من كل المظاهر السلبية التي شهدها عدد من مباريات الموسم الماضي.

التقت اللجنة برئاسة اللواء هاشم أبورقعة حكم الكرة والرياضي السابق المدير التنفيذي للنادي الأهلي بنغازي، إبراهيم المغربي، ودار حوار ونقاش مستفيض حول أهمية المرحلة المقبلة، وأهمية أن يساهم الجميع في إنجاح المنافسات الرياضية وطي صفحة الماضي وتدارك كل سلبياته وتفادي تداعياته.

وحول اللقاء والاجتماع قال رئيس اللجنة أبورقعة في تصريحات خاصة إلى «بوابة الوسط»، الأحد، «لجنة المساعي الحميدة تابعت ما حدث خلال الموسم الماضي، وخاصة مباريات الدور الرباعي من اختلاف في وجهات النظر بين الأندية والحكام واتحاد الكرة، وهذا ما جعلنا نتحرك في هذا الاتجاه وندعم هذه المبادرة للحفاظ على بقاء المجال الرياضي نقيًا بعيدًا عن كل التجاذبات السياسية التي تعيق الأمن والأمان في كل ربوع الوطن وتحافظ على استقراره وتواصل شبابه».

وأضاف «التقت اللجنة في أولى خطواتها وفي أول لقاء لها مع النادي الأهلي بنغازي الذي رحب بهذه المبادرة، وكان اللقاء مثمرًا تم خلاله الوقوف على بعض المشاكل التي واجهت النادي وناقشنا سبل معالجتها، وسيتم التواصل مع باقي الأندية وقياداتها الرياضية وروابط مشجعيها ومراكزها الإعلامية من مختلف مدن ليبيا، ومن ثم الاتحاد الليبي لكرة القدم واللجنة الأولمبية من أجل إيجاد مناخ رياضي شريف تسوده الروح الرياضية العالية يساهم في مد جسور التواصل والتقارب بين أبناء وشباب الوطن الواحد».

كانت لجنة المساعي الحميدة شكلت بمبادرة من رابطة قدامى حكام كرة القدم ببنغازي، وضمت اللجنة عددًا من الشخصيات الرياضية من حكام قدامى وقدامى رياضيين وإداريين وإعلاميين رياضيين.

المدير التنفيذي للنادي الأهلي بنغازي، إبراهيم المغربي (المركز الإعلامي)
جانب من اجتماع الحضور (المركز الإعلامي)