أطفال تتحدى القذف اليومي في طرابلس عبر مدارس الكرة

مدارس كرة القدم في العاصمة طرابلس (أرشيفية : الإنترنت)

واصلت إدارة مدرسة طرابلس للناشئين لكرة القدم تدريباتها اليومية وهى إحدى المدارس المعروفة في طرابلس رغم الوضع الأمنى الصعب فى المدينة ورغم سماع أصوات القصف والقذائف.
 
من جانبه قال مدير المدرسة لطفى عبدالرحيم، الإثنين، في تصريحات إلى «بوابة الوسط»: «إننا لم نوقف التدريبات رغم الجو المشحون فى العاصمة لنوجه رسالة محبة وسلام من أجل هذه الأجيال التى من حقها أن تعيش حياة كريمة».
 
وأضاف «تجاوب أولياء الأمور بحضور أبنائهم بشكل يومى رغم وضع العاصمة أمر جيد ومشجع للغاية».

واختتم عبد الرحيم «كل أهل الرياضة دعاة سلام وعندما تشهد الأطفال يلعبون ويمرحون رغم كل شى تشعر بقيمة العمل الذي تشرف عليه».

ويوجد بالمدرسة أكثر من 60 ناشئ من أعمار مختلفة ويشرف عليهم عدة مدربين محليين.

المزيد من بوابة الوسط