أهلي طرابلس يغيب والاتحاد مع الحكام يحضرون.. ونتيجة المباراة في «علم الغيب»

تأهل فريق الاتحاد الأول لكرة القدم إلى المباراة النهائية من مسابقة كأس ليبيا، لمواجهة فريق الهلال، باعتباره فائزًا  بالمباراة التي كان مقرر أن تجمعه بأهلي طرابلس اليوم على ملعب الزاوية «وفقًا للوائح الدولية والمحلية»، في قبل النهائي، إلا أن فريق الأهلي لم يأتي للمباراة، فيما حضر الاتحاد والطاقم التحكيمي، ونزلا الملعب، ومنح الحكم فريق أهلي طرابلس الوقت القانوني في الإنتظار حتى يأتي للملعب «15 دقيقة»، إلا أنه لم يأتي، ما جعل الحكم يطلق صافرته معلنًا انسحاب الأهلي.

وسبق أن أعلنت إدارة نادي أهلي طرابلس عدم خوض مباراة الفريق مع الاتحاد، اعتراضًا على قرار مجلس إدارة اتحاد الكرة، بإعادة مباراة الفريقين التي جمعتهما على ملعب طرابلس يوم الخميس قبل الماضي، وانتهى وقتها الأصلي بالتعادل السلبي، إلا أن المباراة لم تكتمل حين لجأ الحكم إلى الفصل في نتيجتها عبر ركلات الترجيح، قبل أن يعترض فريق الاتحاد على احتساب حكم المباراة لركة الترجيح الثانية لأهلي طرابلس والتي سددها أنيس سلتو، وأقر الحكم بتخطي الكرة خط المرمى.

جدير بالذكر، أن كلاً من اتحاد كرة القدم ممثلًا في لجنة مسابقاته، أو إدارة الأهلي طرابلس، لم يعلن موقفه تجاه هذه الأزمة، وفي غياب القدرة على تطبيق اللوائح والقوانين المنظمة للعبة، لا يمكن الجزم بأين ستذهب نقاط المباراة، ومن سيكون الطرف الثاني مع الهلال في المباراة النهائية.

المزيد من بوابة الوسط