11 هدفا تمنح كراوع صدارة الهدافين «مؤقتا»

عاد نجم وهداف فريق الأهلى بنغازى أحمد كراوع إلى الواجهة من جديد وعاد من الباب الكبير حين قاد فريقه الأهلى بنغازي إلى فوز ثمين على حساب ضيفه فريق الاتحاد بفضل ثنائيته البارعة التي أهدى بها الفوز الثمين لجماهيره الوفية التى لطاما ساندته ليقود فريقه لصدارة رباعي التتويج وينفرد وحده بصدارة سباق الهدافين برصيد 11 هدفا.

وتربع كراوع على صدارة قائمة هدافي الدوري الممتاز، بعد حوار وسباق مثير فض به الشراكة بينه وبين هداف فريق النصر سالم المسلاتي برصيد 10 أهداف، وهداف الاتحاد المخضرم أحمد الزوي الذي يملك في رصيده 9 أهداف.

فبعد غياب عن أحراز الأهداف دام لعدة جولات، عرف كراوع الصحوة واستعاد نغمة الأهداف واستعادت ماكينته التهديفية عملها، ليتقدم الهدافين.

ويتجدد السباق على صدارة الهدافين، عندما تنطلق منافسات الجولتين المتبقيتين «الخامسة والسادسة»، ما يضع كراوع في تحد كبير إذا أراد الحفاظ على صدارته بـ11 هدفا، فهل سينجح كراوع فى ظهوره الأول هذا الموسم مع فريق الأهلي بنغازي، في خطف لقب هداف المسابقة للمرة الثانية في سجله، بعد أن سبق وحققه مع فريقه السابق، الشط.

جدير بالذكر أن أحمد كراوع من مواليد الأول من يناير 1989 «28 سنة» ويرتدي الرقم 9 كقلب هجوم صريح.
وسبق لكراوع أن حقق لقب هداف الدوري الليبي الموسم قبل الماضي، ولم يتمكن اللاعب حتى الأن من تثبيت مقعده ضمن صفوف المنتخب الليبي الأول.

المزيد من بوابة الوسط