رئيس أهلي بنغازي: سنتجه إلى القضاء الإفريقي والدولي

رئيس نادي الأهلي بنغازي خالد السعيطي (أرشيفية: الإنترنت)

قال رئيس النادي الأهلي ببنغازي، خالد السعيطي، إن نتيجة الطعن الذي قدموه بخصوص مباراتهم مع الاتحاد «إن لم تكن منصفة في حقنا»، سنتجه إلى القضاء الإفريقي والدولي ممثل بالاتحاد الأفريقي لكرة القدم و الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وطالب السعيطي خلال حديثه لقناة «ليبيا الحدث» الخميس بـ«ظهور نتيجة الطعن قبل ختام جولات الذهاب، ليكونوا على دراية».

وأضاف: «الاتحاد العام لم يعط أي اهتمام لما حصل للنادي الأهلي من ظلم ولم يقم بمراسلتنا، ونحن نطالب بالعدالة الرياضية بين الجميع ونطالب بإعادة المباراة، والكف عن التحيز، فمن مواسم مضت كان الاتحاد العام قد أصدر قرارًا بإعادة لقاء مبرمج ضمن مباريات الدوري ولم يكتف بذلك فقد ذهب إلى نقل المباراة إلى أرضية ملعب آخر».

كما حذر رئيس الأهلي بنغازي «المشرفين على الرياضة في بلاده أن النادي الأهلي وجماهيره قد اتخذت قرارها منذ زمن ، بأن أعلنت كلمتها صراحة أنها ضد الظلم و التحيّز والفساد المنظم القابع والمنتشر كالسرطان داخل أروقة الاتحاد العام».

وأكد على أن «النادي الأهلي تعرض لظلم صارخ واضح بشهادة الجميع ، هذا الظلم ليس وليد الساعة وإنما كان ومازال يقام على كيان الأهلي بشكل منظم ، فهذا الظلم لم يقع علينا في بعض المناسبات ، بل كان مستمرًا لعقود من الزمان حرمت النادي من عديد الإنجازات».

ودعا رئيس الأهلي بنغازي الاتحاد العام إلى «الكفِّ عن العبث وممارسة التحيّز لطرف دون طرف وسياسة الكيل بمكيالين، والرضوخ للضغوطات، و يكفي الانبطاح من أجل مصالح شخصية كانت أولحساب أندية معينة، فالجميع يتساوى ضمن منافسة شريفة تنتهي على أرض الملعب».

وقدم خالد السعيطي شكره إلى «الحكم الدولي محمد رجب على شجاعته وروحه العالية بتقديمه الاعتذار لجماهيرالنادي والاعتراف بوقوع خطأ فني تم ذكره في تقرير المباراة ، وكان سببًا في تغيير نتيجة اللقاء».

ولفت رئيس الأهلي بنغازي إلى أن ناديه «ضد التحريض والتأجيج وليس لديهم مشاكل مع الأندية الرياضية، فالنادي الأهلي استُقبل من قبل نادي الاتحاد وأنهم على استعداد لاستقبال الاتحاد في بنغازي ويرحبون بالأهلي طرابلس وقدموا واجب الضيافة لهم، ولعبوا أمام النصر في ظل أجواء أخوية رائعة».

 وحذر رئيس النادي الأهلي بنغازي من «ردة فعل جماهيرالأهلي القوية ، فهذا الظلم لم ينته ولم يتوقف طيلة عقود، جعل منها في حالة استهجان وانفعال كبير جدًا لما حصل لها من ظلم فاضح واضح أمام أعين الاتحاد العام لكرة القدم».  

وأشار السعيطي إلى أن النادي الأهلي «يحمل رسالة سامية ولدت من رحم الكفاح، فالأهلي تم هدم كامل منشآته وحرم من بطولات عديدة، وتم سجن وإعدام أبنائه، وملاحقة جماهيره».