النصر يعلنها: نعمل على إنجاح «الرباعي» وسندافع عن حقوقنا بما لا يتوقعه أحد

من مباراة سابقة بين النصر وأهلي طرابلس (صفحة النصر)

أكد نادي النصر أن إدارته ليست بالقاصرة عن استخدام أي وسيلة تتاح لها من أجل الدفاع عن حقوق النادي، وقد تلجأ إلى وسائل لا يتوقعها أحد.

جاء ذلك في البيان الذي أصدره نادي النصر اليوم، ونشره على الصفحة الرسمية للنادي على «فيس بوك»، على خلفية النزاع الجاري حاليًا بين فرق أهلي بنغازي والاتحاد وأهلي طرابلس.

وشهدت الجولة الافتتاحية للدور الرباعي المتوج ببطولة الدوري الممتاز لكرة القدم، أول أمس، احتساب الحكم محمد رجب لركلة جزاء «اعترف هو لاحقًا بعدم صحتها»، منحت نادي الاتحاد التعادل، قبل أن يفوز بالمباراة بنتيجة 2 - 1، ما جعل أهلي بنغازي يهدد بالانسحاب ما لم تعاد المباراة، فيما يتمسك الاتحاد بفوزه، فدخل أهلي طرابلس على خط الأزمة مطالبًا بتحكيم أجنبي.

وجاء في بيان النصر: «تابع نادي النصر كل ما صدر من رسائل وبيانات في هذه الأثناء، والتي يشملها التهديد والوعيد، من أجل الضغط لتحقيق مكاسب واضحة».

وتابع البيان: «نحن ندعو لتكاتف الجميع من أجل الوصول إلى بر الأمان وإتمام المسابقة، فنحن جماهير نادي النصر، لا يزايد أحد على حبنا وإخلاصنا للوطن، ومواجهتنا لكل محاولات تغليب العنصرية والجهوية المقيتة».

وأضاف البيان: «بما أن النصر ركن أساسي لإنجاح المسابقة لما لديه من جماهيرية منتشرة في ربوع الوطن، والكل يتناسى أننا سبق وأن ظلمنا التحكيم وجعلنا حارج منافسات تصفيات الكأس من الدور الأول، وامتثلنا للقوانين التي أصدرتها لجنة التحكيم العامة، ومعاقبتها لحكم المباراة المساعد، وفق ما نص عليه القانون».

وجاء أيضًا في البيان: «إننا لسنا طرفًا لما يدور حاليًا من تجاذبات كلامية فيما حدث في بداية مباريات الدور الرباعي، ولكننا لن نسمح بمجاملة أي طرف على حساب نادي النصر، وسنكون آنذاك موجودون وبقوة قولاً وفعلاً، ونتمسك بحق النادي في اللائحة التي تمت الموافقة عليها في الاجتماع السابق مع كل أندية الدور الرباعي، وتم توزيعها علينا ولم يعترض أحد عليها, وكما نتمنى من حكامنا أن يكونوا أهلاً للثقة التي منحناها لهم إذا تمسكنا بهم وذلك لإعطائهم الثقة، فهم من يتحملون المسؤولية في نجاح وإفشال المسابقة، كما نتمنى لهم التوفيق».

واختتم البيان: «لن نرضى بأي تأخير في موعد مباريات البطولة، ونحن لسنا قاصرين على استخدام أي وسيلة تتاح لنا من أجل القرعة النصراوية، حتى وسائل لا يتوقعها أحد ولن نفرط في أي من حقوق النادي».

 

المزيد من بوابة الوسط