تعرف على تجربة أول حكم سلة ليبي اسمه «نجلاء»

سجلت ملاعب كرة السلة، الأسبوع الماضي، حالة جديدة غير مسبوقة في تاريخ الرياضة الليبية، عندما حطت قدما امرأة، ملاعب كرة السلة الرجالي في مباراة رسمية.

الحكاية ترصدها، الليبية نجلاء العقوري، من موطنها مدينة بنغازي، كما جاء في حديثها الإعلامي:
«بدايتي مع كرة السلة كانت من نادي بن علي النسائي، إلا أنَّ صديقتي حليمة الفيتوري كانت وراء دخولي مجال التحكيم، فوجدت تشجيعًا من أهلي وأسرة السلة في بنغازي».

وقالت نجلاء: «كنت على يقين أنها ستكون تجربة رائعة جدًّا، خاصة أني أول حكم من الجنس الآخر سينزل المعلب على مستوى بنغازي.. هذا شعور لا يوصف».

وأضافت صاحبة الـ«28 عامًا»: «موقف الحصول على أول فرصة تحكيمية في مباراة رسمية، كانت غاية في الإثارة، فالمباراة كانت بين النصر والنجم الأزرق، وكنت أتولى دور الحكم الميقاتي، إلا أنَّ الحكم الثاني تأخر عن المجيء للمباراة، فطلب مني الحكم، محمد بن صريتي الدخول كحكم وسط».

وتابعت العقوري: «الحقيقة لم تواجهني أي مشكلات سواء من اللاعبين أو المدربين، وكان الحكم محمد بن صريتي يتابعني خطوة بخطوة وكذلك حكام الطاولة، ومرت أول تجربة وسابقة لكرة السلة الليبية، بنجاح كبير».

 

المزيد من بوابة الوسط