أهلي طرابلس والمدينة يخفقان في إمتاع 10 آلاف متفرج

لم تفلح هتافات وأهازيج 10 آلاف متفرج، في تغيير نتيجة مباراة القمة بين أهلي طرابلس والمدينة التي أقيمت مساء اليوم بملعب طرابلس الدولي، ضمن منافسات المجموعة الرابعة في إياب الدوري، وانتهت بالتعادل بدون أهداف.

واتسم اللقاء الأول منذ عدة سنوات الذي يقام في حضور هذا العدد من الجماهير، بتفاعل جماهيري راقٍ، خيمت عليه الروح الرياضية، سواء بين مقاعد المشجعين، أو أرضية الملعب.

تمكن فريق المدينة من فرض أفضليته على معظم زمن الشوط الأول، بفضل تفوق خط وسطه ، وتحصل على فرصة وحيدة لتهديد مرمى الأهلي، بينما عاد الأهلي وبدأ ينوع في ألعابه، ولم يكن موفقًا في هز شباك الغريم الذي تفوق دفاعيًا بقيادة حارسه، أحمد اعزقة.

وفي الشوط الثاني، حاول الأهلي الوصول إلى مرمى المدينة، ولاحت له ثلاث فرص استطاع اعزقه التصدي لها بكل اقتدار ، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي بدون أهداف، ليضيف كلاهما نقطة إلى رصيده، ليصبح الأهلي 18 نقطة والمدينة 17، ليمتد الصراع بين الفريقين على صدارة المجموعة. 

 

المزيد من بوابة الوسط