بالصور.. ألوان ونكهات تزين السفرة الرمضانية الليبية

سفرة رمضان الليبية (تصوير: رمضان كرنفودة)

تتنوع وتتباين أصناف الطعام التقليدي، التي يتفنن الليبيون في تحضيرها خلال شهر رمضان الكريم.

وبعد أذان المغرب مباشرة، يبدأ الإفطار الأول بالتمر والحليب، كما جرت العادة، وهي سنة نبوية، وبعد صلاة العشاء والتراويح تجتمع الأسرة من أجل الوجبة الرمضانية الليبية في شغف واشتياق إلى تذوق وتناول مختلف الأصناف.

وتنقسم السفرة الليبية إلى أنواع، أولها الشوربة، وتتكون من لحم ضأن وحمص ومعدنوس، والبعض يضع عليها النعناع الجاف والبهارات، وتعتبر ملكة السفرة الليبية الرمضانية.

النصف الثاني، المحشيات والتي تعود عليها كذلك الليبيون مثل البراك، وهو خليط من الأرز واللحم المفروم والخضراوات، مثل البصل والمعدنوس والكسبر وبهارات، إذ يلف ورق السلق عليها، وكذلك هناك محشيات الفلفل الحلو والكوسا والباذنجان، وتحشى بحشوة البراك نفسها.

المقليات تتمثل في الكفتة، وهى عبارة عن لحم مفروم مع أوراق المعدنوس والبصل.

وكذلك لمبطن، وهو عبارة عن شرائح البطاطا يغطي بها لحم مفروم وتنقع فى البيض، وهى من أهم الأصناف.

المعجنات، من أهمها البوريك وهو ورق السلق وهناك من يحشيه باللحم أو الجبن ويلف بعجينة دقيق ويطهى داخل فرن.

سفرة رمضان الليبية (تصوير: رمضان كرنفودة)
سفرة رمضان الليبية (تصوير: رمضان كرنفودة)
سفرة رمضان الليبية (تصوير: رمضان كرنفودة)
سفرة رمضان الليبية (تصوير: رمضان كرنفودة)

المزيد من بوابة الوسط