ليبيا تشارك في مهرجان الطهاة العرب

انطلق بمدينة رأس سدر بجنوب سيناء مهرجان الطهاة العرب، بمشاركة 10 دول عربية هي ليبيا والمغرب والجزائر وتونس وسورية ولبنان وفلسطين والأردن والسعودية ومصر البلد المضيفة.
وانطلق المهرجان 20 أكتوبر ويستمر حتى 24 من الشهر ذاته، ويقام تحت رعاية وزارة السياحة وهيئة تنشيط السياحة ومحافظة جنوب سيناء ونقابة السياحيين.

وصرحت نيفين أبوزيد، رئيسة المهرجان على صفحة المهرجان في «فيسبوك»، بأن الاتحاد الدولي للطهاة العرب يهدف إلى إبراز الدور السياحي والوقوف على أهمية تنشيط السياحة المصرية وجعلها تحت عيون ضيوف المهرجان.
وأضافت أن رسالة المهرجان قائمة على مخاطبة الجندي المجهول، الذي هو إحدى الركائز الأساسية بالقطاع السياحي العربي وهو الطاهي الذي مازال يقدم الكثير وإلى الآن لم نوفه حقه على الساحة الطهوية والعربية.

وجاءت المشاركة الليبية عن طريق تقديم الوجبات والحلوى الليبية الشهية بأيدي كل من خديجة المسلاتي والشيف سامي مامي، الذي قام بإعداد الحلويات.
وقالت المشاركة خديجة المسلاتي لـ «بوابة الوسط» إنها تشارك هي وزميلها سامي على حسابهما الخاص من أجل إظهار الأكلات الليبية التي تتميز بمذاق جميل وتنوع كبير، كما قالت إن أغلب المطاعم الليبية في الخارج لا تعطي الأكلات الليبية حقها في فن الطهي والتقديم، كون الهدف من وراء هذه المطاعم هدفًا ماديًّا فقط.
وشاركت خديجة بتقديم وجبة «رشتة البرمة» التي نالت إعجاب جميع الحضور.

وأضافت خديجة أنها عاتبة على السفارة الليبية في مصر وأنهم كانوا يتمنون من سفارتهم الدعم المعنوي فقط، قائلة: «أنا وزميلي كل ما يهمنا هو أن تكون ليبيا حاضرة كون المطبخ الليبي من المطابخ المميزة التي تستحق الحضور بقوة في مثل هذه المحافل».
وحضر المهرجان ضيف شرف، الشيف العالمي ريشارد، والشيف سامر خرفان، إضافة إلى حضور لفيف من الشخصيات العامة والفنانين والإعلام.
وتضم لجنة التحكيم الشيف ياسر عبد المولى والشيف وائل دياب (مصر) ومحمد يحيى رئيس الوفد السوري وعددًا كبيرًا من رؤساء الوفود العربية.