مقتل وإصابة 19 شخصًا إثر تفجير استهدف شيعة في بغداد

قتل أربعة أشخاص على الأقل، وإصابة نحو 15 آخرين بجروح في انفجار سيارة مفخخة استهدف اليوم الاثنين زوارًا شيعة متوجهين مشيًا على الأقدام لإحياء ذكرى وفاة الإمام موسى الكاظم، التي تبلغ ذروتها غدًا الثلاثاء، بحسب مصادر أمنية.

ونقلت وكالة «فرانس برس» عن العميد سعد معن الناطق باسم قيادة عمليات بغداد في بيان أن «انتحاريًا يقود سيارة مفخخة استهدف زوار الإمام موسى الكاظم قرب أحد المواكب في منطقة الدورة، وأسفر عن استشهاد وإصابة عدد من المواطنين العزل».

لكن ضابطًا برتبة عقيد في الشرطة قال لوكالة «فرانس برس» إن أربعة أشخاص قتلوا، وأصيب 15 آخرون في الهجوم». وأضاف أن «الانفجار وقع حوالى منتصف النهار على طريق رئيس في تقاطع منطقة الدورة سيدية أحد الطرق الرئيسة التي يستخدمها الزوار القادمون من جنوب البلاد».

وأكد مصدر طبي في مستشفى اليرموك غرب بغداد حصيلة الضحايا، مشيرًا إلى وجود نساء وأطفال بينهم.

ويتوجه آلاف الزوار الشيعة من كل أنحاء البلاد مشيًا على الأقدام لأداء مراسم زيارة ذكرى وفاة الإمام الكاظم (سابع الأئمة المعصومين لدى الشيعة الإثنى عشرية)، في مرقده الواقع في منطقة الكاظمية في شمال بغداد.

المزيد من بوابة الوسط