القوات اليمنية تستعيد مقرًا عسكريًا من القاعدة

استعادت القوات اليمنية الحكومية السيطرة على معسكر للجيش من تنظيم القاعدة وضبطت «كميات كبيرة» من الأسلحة في محافظة حضرموت الجنوبية، وفق ما أعلنه محافظ المنطقة اليوم السبت.

وتندرج هذه الاندفاعة الجديدة للقوات اليمنية، بدعم من ضربات التحالف العربي، ضمن حملة أوسع ضد الجهاديين أسفرت الأحد عن استعادة المكلا كبرى مدن هذه المحافظة، منهية بذلك وجود المتطرفين لأكثر من سنة في المدينة، بحسب «فرانس برس».

وقال المحافظ أحمد بن بريك إن «الهجوم سيستمر باتجاه قطن، المدينة الأخرى في حضرموت، من أجل طرد جهاديي القاعدة». وسيطرت القوات الحكومية على معسكر للجيش، وضبطت «كميات كبيرة من الأسلحة» وقبضت على «ثمانية جهاديين من تنظيم القاعدة»، وفقًا للمحافظ، مشيرًا إلى أن «المكلا باتت مدينة آمنة حاليًا».

وعاد الوضع إلى طبيعته في معقل التنظيم السابق حيث تتولى الأمن القوات الحكومية والقوات التابعة للتحالف العربي بقيادة السعودية. وتمكنت القوات الحكومية اليمنية من استعادة المكلا بفضل مساعدة القوات الخاصة السعودية والإماراتية، وفقًا للتحالف العربي.

المزيد من بوابة الوسط