روسيا تطالب بوضع «جيش الإسلام» و«أحرار الشام» في قائمة العقوبات الأممية

اقترحت روسيا على مجلس الأمن إدراج جماعتين من المعارضة السورية المسلحة وهما جيش الإسلام وأحرار الشام في قائمة سوداء بسبب صلات بتنظيمي الدولة «داعش» والقاعدة.

وقال دبلوماسيون إن الجماعتين ستدرجان ضمن قائمة العقوبات الخاصة بالأمم المتحدة إذا لم تعترض أي دولة من أعضاء اللجنة الخاصة بالعقوبات المفروضة على الدولة الإسلامية والقاعدة في مجلس الأمن بحلول الساعة 1900 بتوقيت غرينتش يوم 11 مايو، بحسب «رويترز».

وقال المندوب الروسي في الأمم المتحدة فيتالي تشوركين في بيان أمس الثلاثاء: «السبب وراء هذه الخطوة هو معلومات بأن هاتين الجماعتين اللتين تشاركان في الصراع بسورية لديهما صلات وثيقة مع جماعات إرهابية على رأسها الدولة الإسلامية والقاعدة».

ووصف دبلوماسي رفيع بمجلس الأمن طلب عدم ذكر اسمه الخطوة الروسية بأنها «عديمة الجدوى»، وأضاف الدبلوماسي يوم الأربعاء: «هذه محاولة لتقسيم المعارضة». وتمثل جماعة جيش الإسلام واحدة من جماعات المعارضة المسلحة البارزة في سورية وهي جزء من الهيئة العليا للمفاوضات التي تأسست في الرياض في ديسمبر الماضي للتفاوض مع الحكومة باسم جماعات المعارضة في مباحثات السلام التي ترعاها الأمم المتحدة.

المزيد من بوابة الوسط