المعارضة السورية توافق على مشاركة تابعين للأسد في الهيئة الانتقالية

أعلنت الهيئة العليا للمفاوضات الممثلة لأطياف واسعة من المعارضة السورية، الجمعة، إنها لا تمانع مشاركة دبلوماسيين أو تكنوقراط من النظام الحالي في هيئة الحكم الانتقالي إلى جانب ممثلين عن المعارضة، وفق ما أفاد متحدث باسمها.

وقال سالم المسلط وفقا لـ«فرانس برس» اليوم الجمعة، في جنيف «لا يمكن قبول مشاركة أطراف اقترفت جرائم بحق الشعب السوري في هيئة الحكم الانتقالي، لكن هناك الكثير من الموجودين لدى النظام أو المستقلين في سوريا. هناك أيضا الكثير من الدبلوماسيين والتكنوقراط».

من جانبه قال رئيس وفد الحكومة السورية في مفاوضات السلام بجنيف، بشار الجعفري، إن التركيز خلال اجتماعه مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة انصب على تقديم تعديلات على وثيقة الأمم المتحدة الصادرة في الجولة السابقة من المباحثات.

وأضاف الجعفري للصحافيين، وفقا لـ«فرانس برس» بعد اجتماع دام قرابة الساعتين ونصف مع مبعوث الأمم المتحدة ستافان دي ميستورا، «إنه لا يوجد الكثير مما يمكن قوله الآن». ورفض تلقي أي أسئلة.

ووصف الجعفري الاجتماع بأنه «بناء ومثمر» وقال إن وفده سلم دي ميستورا تعديلات على 12 من المبادئ الأساسية العامة التي تم وضعها في الجولة السابقة من المفاوضات، مضيفا أنه يأمل في بحث تلك التعديلات مع الأمم المتحدة يوم الاثنين.