مجلس الأمن يؤكد استعداده لفرض إجراءات جديدة ضد كوريا الشمالية

دان مجلس الأمن الدولي بشدة إطلاق كوريا الشمالية صاروخًا بالستيًا، مؤكدًا أن هذه التجربة الصاروخية تمثل انتهاكًا لقراراته حتى ولو أنها فشلت.

ودعا مجلس الأمن في بيان صادر عنه اليوم السبت، وتلقت «فرانس برس» نسخة منه، بيونغ يانغ إلى الكف عن انتهاك قراراته التي تحظر على النظام الستاليني تطوير تكنولوجيا الصواريخ البالستية.

وقال إنه على استعداد لفرض إجراءات جديدة مهمة ضد كوريا الشمالية، مؤكدًا أنه يتابع عن كثب تصرفاتها. وأشار إلى أنه على الرغم من أن عملية إطلاق الصاروخ البالستي الكوري الشمالي كانت فاشلة، فإن هذه المحاولة تمثل انتهاكًا واضحًا لقرارات مجلس الأمن.

وأعلن مسؤول في الاستخبارات الكورية الجنوبية أن الصاروخ اختفى من على شاشات الرادار بعد ثوان على إطلاقه، بينما أكدت وزارة الدفاع الأميركية أنه انفجر في الجو.

وفشلت كوريا الشمالية أمس الجمعة في تجربة إطلاق صاروخ بالستي يرجح أنه من طراز موسودان المتوسط المدى، بعد سلسلة من النجاحات التي أعلنت عنها في برنامجيها النووي والبالستي.

المزيد من بوابة الوسط