عملية عسكرية مشتركة للقوات السورية والروسية لاستعادة حلب

أعلن رئيس الوزراء السوري وائل الحلقي، اليوم الأحد، خلال لقائه وفدًا برلمانيًا روسيًا في دمشق، أن القوات النظامية السورية تعد عملية لاستعادة حلب في شمال البلاد بمساعدة الطيران الروسي.

وقال الحلقي، بحسب ما نقلت وكالة «إنترفاكس» الروسية: «مع شركائنا الروس، نعد عملية لتحرير حلب والتصدي لكل المجموعات غير الشرعية التي لم تلتزم اتفاق وقف إطلاق النار أو انتهكته».

وأضاف المسؤول السوري، الذي التقى وفدًا من النواب وأعضاء مجلس الشيوخ الروس، أن استعادة حلب ستتيح أيضًا للجيش السوري التقدم نحو محافظة دير الزور (شرق) التي يسيطر مقاتلو تنظيم «داعش» على 60 % منها.

وتشهد مدينة حلب منذ صيف 2012 معارك مستمرة بين قوات النظام والفصائل المعارضة التي تتقاسم السيطرة على أحيائها. ومنذ بدء تطبيق اتفاق وقف الأعمال القتالية بموجب اتفاق أميركي روسي مدعوم من الأمم المتحدة، تشهد مدينة حلب ومناطق أخرى هدوءًا غير مسبوق. لكن 35 عنصرًا من قوات النظام والفصائل المقاتلة قتلوا خلال 24 ساعة من الاشتباكات العنيفة بين الطرفين في ريف حلب الجنوبي، وفق ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الأحد.

المزيد من بوابة الوسط