«داعش» يترك عائلاته ويفر من بلدة هيت العراقية

طردت القوات العراقية، اليوم الجمعة، مقاتلي تنظيم «داعش»، كما تقوم حاليا بإجلاء آلاف المدنيين.

وذكر التلفزيون العراقي الرسمي، أن قوات مكافحة الإرهاب العراقية تدعمها الضربات الجوية للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة وصلت إلى وسط بلدة هيت في غرب العراق وتقوم بطرد مقاتلي تنظيم «داعش» وإجلاء آلاف المدنيين.

وقال قائد محلي، إن القوات الموالية للحكومة طردت مقاتلي «داعش» من معقلهم في هيت التي كان عدد سكانها قبل اندلاع القتال نحو 100 ألف نسمة لكن القتال ما زال مستمرا، بحسب «رويترز».

وأضاف القائد في بث مباشر، أن القوات العراقية لا تزال تطرد المتشددين الذين تركوا عائلاتهم وفروا، وأضاف أنه خلال أيام سيفرح العراقيون بتحرير محافظة الأنبار بالكامل التي تقع فيها بلدة هيت.

ووصل وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، اليوم الجمعة، إلى العاصمة العراقية بغداد في زيارة لم يُعلن عنها من قبل. وخلال الزيارة، يُجري كيري محادثات مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بشأن القتال ضد ما يُعرف بتنظيم «داعش».

تأتي زيارة وزير الخارجية الأميركي جون كيري للعراق لإظهار الدعم لرئيس الوزراء حيدر العبادي بينما يواجه أزمة سياسية واقتصادا متداعيا ومعركة لاستعادة أراض يسيطر عليها تنظيم «داعش».